Home عالمية قمة ودية ساخنة بين البرتغال وهولندا

قمة ودية ساخنة بين البرتغال وهولندا

قمة ودية ساخنة بين البرتغال وهولندا

برلين -د ب أ: قبل أسابيع قليلة على انطلاق فعاليات بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم في روسيا، تدخل المنتخبات الكبيرة مرحلة صعبة وحاسمة من الاستعداد لهذه البطولة حيث تخوض جولة مثيرة من المباريات الدولية الودية القوية حيث يلتقي الدومينيكان مع سانت كيتس ونيفس، وجامايكا مع أنتيجا وبربودا، نيكاراجوا مع كوبا، والصين مع التشيك، ويلز مع أوروجواي، أندورا مع غينيا الإستوائية، فنلندا مع مالطا، بلغاريا مع كازاخستان، ألبانيا مع النرويج، البرتغال مع هولندا، كوراساو مع بوليفيا.

ويتطلع مدربو المنتخبات المختلفة المشاركة في المونديال الروسي إلى تجربة لاعبيهم من خلال هذه المواجهات القوية المرتقبة حيث يتطلع جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي أيضا إلى حسم خياراته في بعض المراكز ومنها حراسة المرمى وذلك من خلال المباراة الودية المثيرة الغد أمام الآزوري.

واستدعى ساوثجيت أربعة حراس مرمى لمعسكر الفريق قبل هذه المباراة حيث ضمت قائمة الفريق الحارس المخضرم جو هارت الذي حرس مرمى الفريق على مدار السنوات القليلة الماضية والحارسين جوردان بيكفورد وجاك بوتلاند والوجه الجديد نيك بوب.

وقال ساوثجيت: “نسعى لمعرفة بعض الأمور عن عدد من اللاعبين وأن نستأنف تدريباتنا سويا ونستعيد طريقة عملنا ولعبنا سويا لأن المتبقي على مباراتنا الأولى في المونديال أقل من 90 يوما”.

وخسر الآزوري أمام المنتخب السويدي في الملحق الأوروبي الفاصل بعدما حل ثانيا خلف نظيره الإسباني في مجموعته بالتصفيات.

وأدى هذا الإخفاق إلى إقالة جامبييرو فينتورا من تدريب الآزوري في نوفمبر الماضي فيما لجأ الاتحاد الإيطالي للعبة في فبراير الماضي إلى تعيين لويجي دي بياجيو مدربا مؤقتا للفريق.

وكان دي بياجيو مدربا للمنتخب الإيطالي الشاب على مدار خمس سنوات مما دفعه لاستدعاء المهاجمين الشابين باتريك كوتروني وفيدريكو كييزا في محاولة للإحلال والتجديد بالفريق مع الحفاظ على العمود الفقري للتشكيلة التي اعتمد عليها فينتورا في الفترة الماضية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here