الرئيسية محلية قياديون لـ «الأنباء»: الإيقاف وغياب الإستراتيجية سبب تراجع تصنيف الكويت القاري

الانباء :
أبو الحسن: اتحاد الكرة يتحمل أسباب تراجع التصنيف القاري للكرة الكويتية والأندية
الراشد: كثرة المشاركة في البطولات المختلفة تسهم في رفع التصنيف لكننا توقفنا
بوسكندر: أمر متوقع في ظل تراجع مستوى المنافسة محلياً ومشكلتنا في العقلية الإدارية
عباس: تصنيفات «الآسيوي» الخاصة بالمنتخبات والأندية تتم وفق معايير دولية محددة
مبارك الخالدي
شكّل قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وبحسب التصنيف الدوري الصادر مؤخرا بحرمان الكويت من مقعد مباشر للمشاركة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي للنسختين ٢٠٢١ – ٢٠٢٢، لتراجع تصنيف الكويت للمركز الـ ١٩ لمنطقة غرب آسيا، صدمة كبيرة لدى الشارع الرياضي.
وهي البطولة التي فاز بلقبها نادي الكويت ٣ مرات آخرها في نسخة 2009 ثم القادسية في 2014.
وقد منح «الآسيوي» الكويت فرصة للحاق بالبطولة عبر ملحق المنافسة على نصف مقعد تأهيلي، فضلا عن عدم المشاركة في ملحق دوري ابطال آسيا للنسختين.
مع العلم انه كان للكويت العام الماضي مقعدان مباشران للبطولة. وقد وضع هذا القرار الكويت في موقع لا يتناسب مع تاريخها القاري الكبير مهما كانت الاعذار.
«الأنباء» بدورها توجهت لعدد من الرياضيين لمعرفة اسباب هذا الانحدار الذي لا يليق بتاريخ الكرة الكويتية ونجومها الذين سطروا اروع الملاحم بإنجاز كبير عربيا على مستوى القارة بحصول الازرق على لقب كأس آسيا ١٩٨٠ ونهائيات اولمبياد موسكو ١٩٨٠ والوصول الى نهائيات كأس العالم في اسبانيا ١٩٨٢.
وقد تباينت اراؤهم ما بين إلقاء اللوم على سنوات الايقاف الرياضي وغياب الاستراتيجية الواضحة والثابتة للمسؤولين عن اتحاد كرة القدم، فإلى التفاصيل:في البداية، اعتبر أمين السر العام بنادي القادسية حسن أبو الحسن أن كرة القدم الكويتية تلقت ضربة قوية بقرار الاتحاد الآسيوي للعبة باستبعاد مشاركة الأندية الكويتية من خوض دوري أبطال آسيا في نسختي ٢٠٢١-٢٠٢٢ ولو من باب الملحق كما كان في النسختين السابقتين.
وأضاف أن اتحاد كرة القدم يتحمل أسباب تراجع التصنيف القاري للكرة الكويتية والأندية، فالأمور تنقصها الكفاءة لإدارة الملف الرياضي، لأن التصنيفات الدولية تعتمد على الأرقام والحسابات الدقيقة، وعلى الجمعية العمومية لاتحاد الكرة دور مهم لتطوير لكرة الكويتية، لكنه للأسف مغيب وهذا لا يخدم ما نصبو إليه من تطوير وارتقاء.
وأكد اننا بحاجة لجلسة مصارحة ومكاشفة لكل الاطراف بما فيها الحكومة التي يقع عليها جانب كبير من المسؤولية لإعادة الحسابات وتصحيح المسار، فالهدف في النهاية هو استعادة تاريخ وارث الكرة الكويتية على مستوى القارة والانتقال الى عالم التطور وهذا لا يتحقق إلا بالتكاتف والتعاون بين الجميع ودعم حكومي كامل وإلا فإن الوضع سيبقى على ما هو عليه.قرار مؤلمالى ذلك، قال امين السر العام بنادي الكويت وليد الراشد ان التصنيف الآسيوي الاخير مؤلم ويدعو للحسرة لكنه نتيجة طبيعية بسبب الايقاف الرياضي الذي دمر الكرة الكويتية لسنوات، وتسبب في عدم المشاركة لفرقنا ومنتخباتنا في العديد من البطولات والمناسبات الرسمية، وبالتالي ضياع الكثير من النقاط التي كانت كفيلة بتحسين مستوى الكويت وتصنيفها الدولي.
وأضاف انه من المعلوم ان كثرة المشاركات في البطولات المختلفة تسهم في رفع تصنيف الدول، لكن ما حصل هو اننا توقفنا عند رصيدنا السابق في حين تقدم الآخرون عنا كثيرا وعليه كانت هذة النتيجة، ونأمل ان نتجاوز التداعيات السلبية لكل مؤثر سلبي وان تعيد الاندية واتحاد الكرة الحسابات مجددا بوضع اهداف محددة وخطة عمل واضحة المعالم تؤدي لعودة الكويت الى مكانها اللائق.غياب الإستراتيجيةمن جانبه، قال امين السر العام بنادي كاظمة يوسف بوسكندر ان التصنيف الآسيوي الاخير متوقع في ظل تراجع مستوى المنافسة محليا وغياب الرؤية والاستراتيجية لدى القائمين على اتحاد الكرة في الدورات المتعاقبة.
وأضاف ان المشكلة الرئيسية في العقلية الادارية التي تدير العمل، مشيرا الى الملاحظات التي ابداها وفد الاتحاد الدولي لكرة القدم لدى زيارته الكويت مؤخرا حيث رصد جملة من النواقص والعوائق التي لابد من تلافيها لتحقيق قفزة نوعية في العمل الاداري والفني.وذكر بوسكندر ان لدينا العديد من المشاكل منها نقص الملاعب وعدم صلاحية المتوافر منها وقلة الدعم المادي ونظام المسابقات الذي سمح بمشاركة خمسة محترفين ما تسبب في قتل المواهب الكويتية وحصر المنافسة على الالقاب بين ناديين، كل تلك العوامل تسببت في تراجع التصنيف القاري للكويت، وعليه لابد من إعادة الحسابات بوضع المصلحة العامة للكويت فوق كل اعتبار وتطبيق نظام الاحتراف بشكل صحيح، معتبرا ان الايقاف اثر على المشاركات الخارجية لكنه لم يؤثر على المنافسات المحلية.أمر محزنبدوره، قال اللاعب الدولي السابق للازرق والنادي العربي عبدالرضا عباس ان القرار الآسيوي الاخير امر محزن ولا يتناسب وتاريخ الكويت الغني بإنجازاته على مستوى القارة، لافتا الى انه جاء نتيجة طبيعية للايقاف ونحن اليوم نحصد نتيجة ذلك الصراع الذي جاءت آثاره على حساب الكويت ومصلحتها.وأشار الى ان الاتحاد الآسيوى منظمة عالمية في رصدها وتقييمها ويضع التصنيفات الخاصة بالمنتخبات والاندية التابعة له وفق معايير دولية محددة تضع الدول والاندية في مواقع ترتيبها المتدرج بشكل علمي ومنهجي المعتمد اساسا على المشاركات والتي فقدنا معظمهما خلال سنوات الايقاف الظالم.واختتم عباس بالقول اننا نتمنى بعد ان عاد الاستقرار للساحة الرياضية في الكويت ان نعوض ما فاتنا عبر تغيير وتطوير العديد من النظم ليرتفع مستوى المسابقات والمشاركات لتعود الكويت لموقعها الطبيعي في مقدمة دول القارة.محطات مهمة٭ صدر قرار المجلس التنفيذي لاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بتجميد النشاط الرياضي للكويت في ١٥ اكتوبر ٢٠١٥ بزعم تعارض القانون المحلي مع اللوائح الدولية، ثم تراجع عن قراره في ديسمبر ٢٠١٧، لكن التوقف انذاك ادى الى عدم مشاركة منتخب الوطني في التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا ٢٠١٨ وكأس آسيا ٢٠١٩ كما ادى الى تجميد مشاركة فريقي القادسية والكويت في بطولة كأس الاتحاد الاسيوى رغم اقترابهما من التأهل الى النهائي.٭ عاد فريقا القادسية والكويت الى بطولة كأس الاتحاد الاسيوي في نسخة ٢٠١٩ لكنهما خرجا من دوري المجموعات.٭ ما زالت الكويت بعيدة عن المشاركة في البطولة الاهم للقارة وهي دوري الابطال لعدم تطبيق الكويت كامل الشروط والمعايير المطلوبة للمشاركة في دوري المحترفين رغم المحاولات الحثيثة لتحقيق الحد الادنى من المتطلبات، ومن بينها شهادات التراخيص التجارية للأندية وتعيين المديرين الماليين والقانونيين وعقود الاحتراف للاعبين وتوافر الملاعب بحد ادنى ملعبان والحضور الجماهيري لا يقل عن 5 آلاف متفرج.٭ يحمل فريق الكويت الرقم القياسي للفوز بلقب البطولة حيث حققها ٣ مرات في انجاز غير مسبوق.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

بالفيديو.. 27 لاعباً في التدريب الأول لـ «العنيد»

الانباء : يحيى حميدانأجرى الفريق الأول لكرة القدم بنادي التضامن أولى حصصه التدريبية مساء أول من أمس على الملعب الفرعي بنادي النصر، وذلك استعدادا لخوض...

«ربكة» تضرب الموسم.. وترقب لاستثناء الرياضيين العالقين

الانباء : مبارك الخالديأصبح استئناف الموسم الرياضي على «كف عفريت» بعد أن عاشت العديد من الاندية والاتحادات الرياضية على مدار الساعات التي تلت صدور القرار...

السالمية بدأ المرحلة الأخيرة للإعداد.. ويلعب ودية الأربعاء

الانباء : هادي العنزيدخل الفريق الأول لكرة القدم بنادي السالمية مساء أمس المرحلة الأخيرة من الإعداد الفني والبدني استعدادا لبداية الموسم الكروي، والذي سيشهد استئناف...

قياديون لـ «الأنباء»: الإيقاف وغياب الإستراتيجية سبب تراجع تصنيف الكويت القاري

الانباء : أبو الحسن: اتحاد الكرة يتحمل أسباب تراجع التصنيف القاري للكرة الكويتية والأندية الراشد: كثرة المشاركة في البطولات المختلفة تسهم في رفع التصنيف لكننا توقفنا بوسكندر:...

فرانكو ومساعدوه يصلون السبت

الانباء : عبدالعزيز جاسميصل يوم غد السبت مدرب الفريق الأول لكرة القدم في القادسية الاسباني بابلو فرانكو ومساعده ديفيد دونيغا ومدرب اللياقة اليخاندو كارو ومدرب...