الرئيسيةالدوري الانجليزيكأس "ويمبلي" بطعم لندني بين البلوز وتوتنهام

يخوض توتنهام مواجهة تشلسي اليوم على ملعب «ويمبلي» في نهائي مسابقة كأس رابطة الاندية الانجليزية المحترفة في كرة القدم منتشيا من فوزه الكبير على غريمه اللندني يوم رأس السنة فيما يريد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشلسي احراز لقبه الاول في مشواره الثاني مع النادي.

عرف توتنهام مصيرا سيئا امام جاره اللندني في السنوات الاخيرة فلم ينجح بالفوز عليه في عشر مباريات، قبل ان يصدمه 5-3 في الدوري المحلي بفضل مهاجمه هاري كاين (21 عاما) الصاعد بسرعة صاروخية.

لكن تشلسي يبدو صديقا لهذه البطولة وخصوصا مدربه مورينيو الذي احرز باكورة ألقابه مع الفريق الازرق في 2004-2005 خلال مشواره الاول في فريق الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش.

ورأى مدرب توتنهام الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو ان فريقه لن يخوض المباراة بعقدة نقص: «حصلنا على الفوز ضد تشلسي في 1 يناير وهذا مهم للثقة بأنفسنا».

ويبدو توتنهام متلهفا لاحراز لقبه الاول في سبع سنوات بعد تتويجه في المسابقة عام 2008 على حساب تشلسي بالذات 2-1 بعد التمديد بهدف جوناثان وودغايت. ومع انتقال ارون لينون الى ايفرتون الشهر الماضي، لايزال قائده الفرنسي يونس قابول الناجي الوحيد من تلك التشكيلة.

واحرز تشلسي اللقب اربع مرات في 1965 و1998 و2005 و2007 وبلغ النهائي في 1972 و2008، فيما توج توتنهام اربع مرات في 1971 و1973 و199 و2008 وبلغ النهائي في 1982 و2002 و2009.

ورأى مورينيو الباحث عن لقبه الاول في ولايته الثانية مع البلوز انه «لاول مرة منذ 2003 لا افكر في مستقبل النادي. هذه اول مرة افكر فيها باللحظة الحالية. لا يهمني سوى الفوز يوم الاحد».

واعتبر المهاجم العاجي المخضرم ديدييه دروغبا الذي كان حاضرا في نهائي 2008 انه لا توجد مشاعر انتقام بعد سبع سنوات من تلك المواجهة، متمنيا ان تكون مباراة اليوم مختلفة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....