الرئيسيةمحليةكاظمة "حزين" .. عاد "بخفي حنين"
الرياضي :
ودع الفريق البرتقالي كاظمة منافسات بطولة الأندية الخليجية عقب السقوط أمام الريان القطري بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب الفريق القطري في الدوحة ضمن منافسات الدور ربع النهائي, ليتوقف مشوار كاظمة عند هذا الحد في البطولة التي كان يطمح المدير الفني  البرازيلي سيلفا للمنافسة عليها حتى النهاية لاسيما وإنها الأخيرة له هذا الموسم.
 
وبدأ كاظمة اللقاء بتشكيلة ضمت كلا من عبد العزيز فتحي كميل في حراسة المرمى وأمامه الرباعي والاسي ودييغو قلبي دفاع وناصر الوهيب ظهير أيسر وسلطان صلبوخ ظهير أيمن وفي وسط الملعب حمد الحربي ومشاري العازمي وطلال الفاضل وناصر فرج وفي المقدمة الثنائي يوسف ناصر والبرازيلي باتريك فابيانو هداف الفريق هذا الموسم.
 
وكانت الأفضلية في البداية لمصلحة الريان الذي سيطر على وسط الملعب ونجح في فرض أسلوب لعبه وهو ما ساعده على تسجيل الهدف الأول عبر اللاعب ماركو في الدقيقة  من 16 من عمر اللقاء مستغلا تمريرة عمقية في وسط الدفاع لينتهي الشوط الاول من المباراة عند تقدم الريان بهدف مقابل لاشى ء.
 
وفي الشوط الثاني من المباراة حاول الجهاز الفني لكاظمة بقيادة البرازيلي سيلفا اللحاق بالأمور سريعا والعودة مجددا من خلال الدفع ببعض التغييرات التي من شأنها أن تعدل الكفة إلا أن دفاعات الريان كانت في حالة يقظة تامة ونجحت في كسر كل الهجوم البرتقالي ليمر الوقت ويبقى الوضع على ما هو عليه .
 
ومع دخول المباراة في الاوقات الحرجة ضغط كاظمة بكل صفوفه بحثا عن التعادل تاركا خلفه مساحات شاسعة عمل الريان على استغلالها وبالفعل أضاف الهدف الثاني عبر اللاعب نفسه ماركو.
وبدأ كاظمة في تشكيل خطورة على مرمى الريان بيد أن الفريق أفتقد اللمسة الاخيرة وهو ما أضاع عليه العديد من الأهداف السهلة أمام المرمى .
وسجل كاظمة هدف شرفي الدقيقة 90 من عمر اللقاء عن طريق النيران الصديقة حيث سجله مدافع الريان في نفسه.
واحتسب الحكم ثلاث دقائق كوقت محتسب بدل ضائع حاول خلالها الريان التمرير بهدوء لاستنزاف الوقت وهو ما نجح فيه لينتهي اللقاء ويودع كاظمة البطولة الخليجية .

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة