الرئيسيةعالميةكاهيل يكيل المديح لمدرب استراليا المستقيل !

سيدني- رويترز: كال تيم كاهيل مهاجم أستراليا المخضرم المديح لأنجي بوستيكوجلو وانضم له العديد من زملائه في المنتخب الوطني بعد استقالة مدرب الفريق قبل سبعة أشهر من نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم.

واستقال بوستيكوجلو (52 عاما) من تدريب أستراليا بعدما قاد الفريق للعب في كأس العالم 2014 والفوز بكأس آسيا 2015 والتأهل لكأس العالم 2018 خلال شغل منصبه على مدار أربع سنوات.

وفي الوقت الذي اهتم فيه بوستيكوجلو عند تولي المسؤولية بتوحيد التشكيلة كان كاهيل، المتبقي الوحيد من الجيل الذهبي لأستراليا، أول من شكر هذا المدرب وأشاد بدوره المؤثر.

وكتب كاهيل في حسابه على إنستجرام “آخر أربع سنوات كانت رائعة ولقد ساعدنا في صناعة لحظات ستستمر إلى الأبد في بلادنا”.

وأضاف الهداف التاريخي لأستراليا برصيد 50 هدفا “قيادته ونصائحه كانت مفيدة وأنا فخور أني حصلت على فرصة مشاركة المشوار معه ومتابعة حبه لبلادنا”.

وتابع “أهم شيء الثقة التي وضعها فينا باللعب بأسلوب مميز يمكن أن يتسبب في المشكلات لأي منافس لنا هذا بالنسبة لي يجعل أنجي فريدا لأنه تمسك بمبادئه في تغيير كرة القدم في أستراليا”.

وانتقلت رغبة بوستيكوجلو في أن تلعب أستراليا كرة ممتعة إلى معظم اللاعبين.

وقال بيلي رايت مدافع أستراليا الذي أكد أنه تعرض لصدمة عندما استقال بوستيكوجلو “لقد غيّر تماما من تعاملي مع الحياة كشخص وكلاعب”.

وأضاف “الأساسيات التي وضعها في كرة القدم الأسترالية ستظل حاضرة عند استعادة ذكريات الماضي عن متى تطورت كرة القدم في بلادنا”.

ولم يقتصر الشكر على ذلك بل لجأ الكثير من اللاعبين إلى مواقع التواصل الاجتماعي للإشادة بالمدرب بوستيكوجلو.

وكان بوستيكوجلو مفعما بالمشاعر عندما عقد مؤتمرا صحفيا للإعلان عن الاستقالة وقال إنه لم يبلغ اللاعبين بخططه لترك منصبه لأن الأمر سيكون “صعبا جدا”.

وقال الاتحاد الأسترالي لكرة القدم إنه لن يتعجل في الإعلان عن اسم البديل لكن من الواضح أن اللاعبين تأثروا كثيرا برحيل بوستيكوجلو.

واختتم كاهيل حديثه قائلا “كلماته ستظل عالقة في ذهني مدى الحياة عندما قال ‭’‬لا تنظر أبدا إلى الخلف‭’‬”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة