الرئيسيةعالمية"كرويف كرواتيا" يضع الكأس نصب عينيه

ا ف ب – قبل ان يصبح نجما في الملاعب الاوروبية والعالمية، كان لوكا مودريتش الملقب بـ “كرويف كرواتيا” طفلا لاجئا تعلم فنون الساحرة المستديرة بمراوغات ومداعبة الكرة بمرآب سيارات تحت اصوات القنابل التي كانت تسقط بالقرب من مكان اختبائه وعائلته في حرب البلقان الاهلية في التسعينيات. 
عاش مودريتش طفولة مرعبة في حرب البلقان، حيث فقد جده وتهجرت عائلته من قريتها عندما كان بعمر السادسة. وبرغم تفضيله عدم التطرق الى هذا الموضوع، قال لصحيفة “دايلي تيليغراف” في 2008: “هذا ما صنع مني الشخص الذي ترونه. انا اقوى لكني لا احب التركيز على ذلك. لا يفاجئني شيء وانا على استعداد لمواجهة اي طارىء”. 
ويتذكر ميودراغ باونوفيتش احد مدربيه الاوائل في فريق ان كاي زادار، بدايات الطفل الموهبة بقوله: “طفل نشيط يربط علاقات مع الاصدقاء بسهولة. كان طفلا مثل باقي الاطفال حتى اللحظة التي يستحوذ فيها على الكرة”، مضيفا “وسط 200 طفل، كان يعرف كيف يتخلص من الجميع منذ البداية. كان واضحا انه سيصبح لاعبا رائعا، انه موهبة طبيعية ولكنه يعمل بشكل كبير”. 
يقول عنه قائده في ريال مدريد الاسباني سيرجيو راموس “انه لاعب حاسم له دور كبير في الانتصارات التي نحققها”، مضيفا “لم يلق ابدا الاشادة التي يستحقها، لكنه هو العمود الفقري لفريقنا”. 

يأمل مودريتش في اعادة منتخب بلاده الى الواجهة الدولية اقله على غرار 1998 في مشاركتها الاولى في فرنسا عندما حلت ثالثة تحت اشراف المدرب ميروسلاف بلازيفيتش. 
ويبدو ان طموح مودريتش لا حدود له لانه يؤمن بقدرة منتخب بلاده على الذهاب حتى النهاية في كأس اوروبا 2016، شرط ان تستهل مشوارها في النهائيات التي تحتضنها فرنسا بافضل طريقة ممكنة. 
وقعت كرواتيا في مجموعة قوية هي الرابعة الى جانب اسبانيا حاملة لقب النسختين الاخيرتين وجمهورية التشيك وتركيا، لكن هذه المنتخبات الثلاثة ستتوخى الحذر كثيرا من خط وسط “برازيلي اوروبا” بقيادة مودريتش ونجم برشلونة أيضا إيفان راكيتيتش وثنائي انتر ميلان الايطالي إيفان بيريسيتش ومارسيلو بروزوفيتش ولاعب ريال مدريد الاخر ماتيو كوفاسيتش. لكن الانظار والامال ستكون معقودة على مودريتش. 
كان عمره 22 عاما فقط عندما بات ثاني كرواتي فقط ضمن التشكيلة المثالية في الكاس القارية بعد عروضه الرائعة في نسخة 2008. 
وبعد كأس العالم الاخيرة في البرازيل، اختير مودريتش ضمن التشكيلة المثالية للاتحاد الدولي للعبة “فيفا”. 
يدرك مودريتش ان منتخب بلاده يعتمد عليه: “شخصيا، لن اقلل من تقييم منتخب كرواتيا. لعبنا دوما جيدا في المسابقات الكبرى، أكان في كاس اوروبا أو كأس العالم. نحن في مجموعة صعبة ونأمل تخطيها”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة