الرئيسيةمحليةكيتا والعنزي يقودان السالمية لعبور خيطان

الرياضي :

نجح السالمية في العودة الى طريق الانتصارات بفوز مهم على خيطان بهدفين مقابل لاشىء ضمن فعاليات الجولة الحادية والعشرين لدوري فيفا لكرة القدم سجلهما كيتا وفيصل العنزي في شوط المباراة الثانئ.

بدأ اللقاء بشكل متوازن من كلا الفريقين حيث عمل خيطان على مبادلة السالمية بالهجوم بالهجوم وبحث عن ثغرات دفاعية يمكن الوصول من خلالها لمرمى الحارس خالد الرشيدي فيما عمل السماوي من جانبه على تكثيف الضغط ولكن لم ينجح في استغلال الفرص التي اتيحت له وظهر بعض الارتباك في اللمسة الاخيرة من مهاجمي الفريق وبمرور الوقت ارتفع نسق الاداء وظهر خيطان بشكل افضل وانتشر لاعبيه في وسط الملعب عن طريق طلال الانصاري ومحمد احمد ومساعد الفوزان واحمد سمير.

وبدأت الخطورة تظهر بمرور الوقت في ظل سعي الفريقين للتهديف وحاول السالمية استغلال تحركات حمد العنزي وتصويبات كيتا ولكن لم تحرج بالدقة المطلوبة اضافة الى تالق حارس مرمى خيطان محمد سراج فيما لم يختبر خالد الرشيدي بالشكل المطلوب على الرعم من محاولات خيطان المستمرة للسيطرة على وسط الملعب.

وقبل نهاية احداث الشوط الاول كثف السالمية الهجوم بحثا عن هدف ينهي من خلاله الشوط ويخرج متقدما ما يضمن له دفعة معنوية كبيرة ولكن لم ينجح في كسر صمود دفاعات خيطان لينهي الحكم بعدها احداث الشوط الاول بالتعادل السلبي بدون اهداف بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني حاول السالمية انهاء حالة الصيام التهديفي وضغط بشكل مبكر وكبير فيما تراجع خيطان نسبيا الى وسط ملعبه محاولا الاعتماد على الهجوم المرتد السريع في المساحات الحالية وسط دفاعات السالمية المتقدمة.

واحتسب الحكم ركلة حرة في الدقيقة 54 انبرى لها مساعد ندا وسدد كرة قوية ارتدت من القائم الايسر لتجد كيتا متابعا الكرة محرزا اول اهداف المباراة ليضع فريقه في المقدمة.

واعطى الهدف دفعة معنوية كبيرة للاعبي السالمية الذين واصلوا الضغط وسط تصديات متتالية من الحارس محمد سراج كما اعتمد خيطان ايضا على عنصر التسديد عن طريق مساعد فوزان .

وفي الدقيقة 40 من عمر الشوط الثاني فاجأ فيصل العنزي الجميع بتصويبة قوية سكنت شباك خيطان ليضيف الهدف الثاني لمصلحة فريقه ويهدر بعدها عمر الصانع فرصة هدف ثالث محقق.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة