الرئيسيةعالمية#ليون يخطف تعادلاً دراماتيكياً من قلب #يوفنتوس

قول :

اليوفي يفشل في ضمان التأهل لثمن نهائي البطولة…

فشل بطل إيطاليا يوفنتوس في حجز تذكرة العبور لدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، بعدما أهدر تقدمه بهدفٍ نظيفٍ مساء اليوم الأربعاء، سامحاً لضيفه الفرنسي أوليمبيك ليون بالتعادل معه إيجابياً بـ1-1 ضمن الجولة الـ4 من المجموعة الـ8 بالبطولة، في سيناريو صعق جماهير ملعب يوفنتوس.

وبتلك النتيجة، يرفع اليوفي رصيده لـ8 نقاط، يحتل بها وصافة المجموعة بفارق نقطتين خلف إشبيلية الإسباني، والذي ضمن التأهل لثمن نهائي المسابقة عقب فوزه الساحق بـ4-0 على حساب ضيفه دينامو زغرب الكرواتي ضمن نفس الجولة، فيما أبقى ليون على بصيص أمله في حجز بطاقة العبور الثانية بعدما رفع رصيده ل4 نقاطٍ في المركز الـ3، بينما احتل زغرب مؤخرة الترتيب بلا أي رصيدٍ من النقاط، ليتبقى أمامه أمل المنافسة على التأهل لبطولة الدوري الأوروبي، إذا ما نجح في مهمته الصعبة بخطف المركز الـ3 من ليون.

افتتح الضيوف الخطورة بتسديدةٍ جانبيةٍ للجناح البولندي ريبوس، تصدى لها الحارس القدير بوفون قـ9 من بداية اللقاء، قبل أن يرد أصحاب الأرض مباشرةً بتسديدةٍ من المهاجم الكرواتي ماريو ماندجوكيتش، يتصدى لها حارس ليون أنطوني لوبيز قـ11.

ولم تكد تمر دقيقتان، قبل أن تفتتح السيدة العجوز التسجيل، من هجمةٍ مرتدةٍ قادها هيجوايين، انتهت بتمريرةٍ من الهداف الأرجنتيني لزميله ستورارو داخل منطقة الجزاء، بيد أن لاعب الوسط الإيطالي يتعرض للدفع بواسطة مُدافع الضيوف دياكابي، ليحصل اليوفي على ركلة جزاء، يسددها البيبيتا على يمين الحارس البرتغالي الدولي الذي ارتمى يساراً، مُعلناً تقدم فريقه بـ1-0 قـ13 من بداية اللقاء.

وحاول البيانكونيري زيادة غلته من الأهداف بتسديدةٍ من لاعب الوسط المخضرم كلاوديو ماركيزيو تصطدم بالقائم الأيمن لمرمى ليون قـ25، قبل أن يرتكب مُدافع الضيوف الأرجنتيني الشاب مامانا خطئًا في إرجاع إحدى الكرات لحارس مرماه قـ39، ليقطع كاندجوكيتش الكرة ويمررها لزميله هيجوايين امام المرمى المفتوح على مصراعيه على حدود منطقة الجزاء، بيد أن هداف الموسم الماضي من السيري آ يسدد بغرابةٍ فوق المرمى.

وكاد أبناء المدرب الفرنسي برونو جينيسيو أن يُعاقبوا اليوفي على إهداره لتلك الفرص مع نهاية الشوط الأول، لولا مرور تسديدة الجناح الجزائري رشيد غزال ورأسية لاعب الوسط الفرنسي ماكسيم جونالونز بجوار القائم الأيسر لمرمى بوفون قـ43 و46 على الترتيب، قبل أن يطلق الحكم الهولندي بيورن كيبرز صافرة نهاية الشوط الأول.

ودفع مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليجري بكلٍ من مدافعه المهدي بنعطية وجناحه الأيسر أليكس ساندرو بدلاً من كلٍ من بونوتشي وبيانيتش عقب شعور الأخيرين ببعض الآلام قـ67 من الشوط الثاني، فيما يرد عليه جينيسيو بالدفع بجناحه الأيسر ماكسويل كورنيه بدلاً من ريبوس قبل ثلث ساعةٍ على النهاية.

ويحدث كورنيه تأثيراً فورياً، فيسدد بجوار مرمى بوفون قـ75، قبل أن يجري ليون تبديله الثاني بإقحام الإسباني سيرجي داردير مكان صانع الألعاب الفرنسي -الجزائري الأصل- نبيل فقير قـ77، فيما يرد اليوفي بتغييره الأخير بدخول الجناح الكولومبي السريع كوادرادو مكان صاحب هدف اللقاء الوحيد هيجوايين قبل 8 دقائقٍ على نهاية المباراة.

ويحصل ماركيزيو على بطاقةٍ صفراءٍ عقب عرقلة جونالونز من الخلف قـ84، ليحتسب الحكم ضربةً حرةً غير مباشرةً ينفذها المتألق غزال بالمقاس على رأس زميله الجناح توليسو الذي ارتقى ليضع الكرة برأسه على يسار بوفون، لتصبح النتيجة 1-1 قبل النهاية ب5 دقائقٍ فقط في سيناريو صادم لجماهير السيدة العجوز، لتنتهي المباراة بتعادلٍ يبقي اليوفي دون ضمان التأهل لدور الـ16، ويضعه في موقفٍ صعبٍ إذا ما مل ينجح في التأهل كمتصدرٍ لمجموعته، إذ سيكون على موعدٍ حينها مع أحد الفرق القوية من متصدري المجموعات الأخرى إذا ما تأهل كوصيفٍ للدور المقبل.

https://youtu.be/LeCLu2eFaE0

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة