الرئيسيةكتاب الرياضيماجد المهندي : أصيحُ بالخليج..ياخليج

ربما لا يعلم بدر شاكر السياب اننا سنردد هذه الجمله بعد كل هذه السنوات وننتظر صدى كلماته  لاننا وبكل بساطه اسياد كاس الخليج بعشر بطولات من أصل عشرين ،،

لاجل كل مايتعلق بالمجد والعرش والتاج الخليجي سنتوقف الان ونداوي آلامنا ونوقف النزيف الذي لم يهدأ منذ سنتين ليس لشيئ فقط لاجل الكويت والفانيله الزرقاء ،
لنوحد الصفوف ونشحذ الهمم ونقف مع ابناءنا لاعبي منتخب الكويت الوطني في مهمتهم القادمه ببطولة كاس الخليج القادمه بعد ايام بمملكة البحرين الشقيقه.
يعلم الجميع ان هذه البطوله غير معترف بها دوليا وليست مصنفه برزنامة الفيفا ولكن ايضا يعلم الجميع انها البطوله المفضله لشعوب الخليج وتشهد منافساتها اشد انواع الشراسه والقوه والاثاره رياضيا (( كيف لا وهي التي اقصت من أجلها  السعوديه اعظم مدربين العالم  وهو ماريو زغالو بل وحجزت له تذكره ون وي من مسقط حيث البطوله السابعه وكله هذا بسبب اخفاقه من نيل اللقب الخليجي))كما تعتبر مصدر للتفاخر والتناحر بنفس الوقت بين ابناء المنطقه
وتكثر التصريحات الناريه بين رؤساء الوفود وتصبح ماده دسمه للاعلام بجميع وسائله المقروؤه والمرئيه ،،
ولعل القارئ ينبهر من الاسعار الخياليه التي تقدمها القنوات الفضائيه للظفر بحصرية النقل والانفراد بتغطية كل صغيره وكبيره .
نعم سنقف معكم ونشد من ازركم ونترك الخلافات والنزاعات والمطالبات التي تمنينا لو طبق نصفها ولكن للحديث تكمله بعد البطوله التي يربطنا بها عشق لم تؤثر عليه طفرة المنافسين الاحترافيه التي سابقت الزمن لزحزحة زعيم البطوله عن مكانه ،،
ختاما اناشد الاعلام الرياضي بكافة انواعه بالوقوف خلف ازرقنا بالطرح الهادئ المتوازن عل وعسى نردد يوم الختام 

المجد لا يتخلى عن اهله

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة