الرئيسيةكتاب الرياضيماجد المهندي : " الهيبة فقط " !

ماجد المهندي / رئيس التحرير

” الهيبة فقط ” !

للهيبة فصول تصل من خلالها للوجاهة والمحبة والقبول ومنها ايضا ما تسلب به القلوب بالارداة وقوة الشخصية والوضوح بالعمل والكلام الذي ينتج عنه ريحاً زكية تتلاصق بذكراك اينما ذهبت او ذهبت افعالك .

التاريخ لايترك شيئا بدون تدوين وكتابة وسرد للامجاد والانتصارات والصولات والجولات وهذا ما نتغنى به فخرا وطربا قبل اي بطولة خليجية او آسيوية لاننا وبكل بساطة نتحدث عن “كويتي اسمه لاعب بلادي ” لنا مالنا من هيبة وشموخ وكبرياء و “أزرق ” روضنا به عشاق الساحرة المستديرة  اقليميا بصدى وصل بنا للعالمية ولكن يبقى “تاريخ ” وأرشيف حبيس الادراج والمكتبات والشاشات التي لاتعرضها الا بعبارة ” كورة زمان”.

خرجت علينا بالامس القرعة الاسيوية للبطولة التي ستقام مطلع العام المقبل باستراليا اقصى بقاع الشرق بمجموعة “احبطت” كل من راهن على الوصول بعيدا واقصد بالبعيد الادوار المتقدمة فقط نظرا لما تمر به رياضتنا من “آهات” وآلام مزعجة لاتريد ان تسكن بل للاسف تزيد التهابا لما تلقاه من مهدئات مؤقتة تكاد تكون منتهية الصلاحية تصل بها للانفاس الاخيرة وتعود بها  ليس فرحا بأمل الحياة بل لتزيد اوجاعها  لدرجة ان تتمنى الخلاص و” الرحمة” .

وقعنا مع البلد المنظم استراليا والشمشون الكوري برفقة شقيقنا العماني ولاشك انها كما ذكرنا ” قرعة محبطة” ولكن ليست مستحيلة بعالم كرة القدم بشرط العمل من الان على التخطيط السليم بوضع المنهجية الواضحة لما نريد الوصول اليه بالضبط وهذا مايتوجب علينا السؤال

هل المدرب وجهازه الفني على قدر الطموح والتطلعات ؟ وهل النيّة تتجه للتجديد له ؟؟بعد المستويات الغير مطمئنة  والعروض الباهتة والاختيارات التي كانت مثار جدل عند اغلب المختصين فنيا ، خصوصا وان المدة التي تفصلنا عن البطولة اكثر من 8 أشهر وهي كافية لمن يريد فعلا اعادة واستخراج القليل من ذلك التاريخ والارشيف الذي

قال عن أزرقنا “قاهر الشرق” .

نملك المواهب والنجوم ونملك جيل قادم يحتاج الاهتمام والصقل و” الفرصة ” وأعيد واكرر الفرصة والفرصة والفرصة ،،واضف عليها فخامة وهيبة والاسم ونملك ونتميز ايضا مانتفوق به على الاخرين بشهادة الجميع عندما قالوا : بلا احتراف ولامنشآت وبلا تفرغات فقط يكفي ان تقول لهم من اجل الكويت ..

نعم من اجل الكويت التي اتمنى ان يعي الاتحاد الكويتي اهمية المرحلة القادمة والمفصلية ويراعي حالة الجماهير التي تأمل ان ترمي كل ماسبق وتنسى كل ماحدث من اجل الظهور بالشكل المشرف والمبشر لاستعادة ” الهيبة” فقط.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة