الرئيسيةكتاب الرياضيماجد المهندي : معمعة .. بدور الأربعة

ماجد المهندي

رئيس التحرير

تويتر

الراية :

 

 

 

معمعة .. بدور الأربعة

لـــم تــتــوقــع الــجــمــاهــيــر الـــتـــي احــتــشــدت بهم
مدرجات ستاد الملك فهد في اول سنة لميلاده
ان تشاهد نجما لامعا اجبر الجميع على الوقوف
والتصفيق والاعــجــاب بإسهاب على الرغم من
أنه يسجل عليهم وليس لهم، كيف لا وهو زهير
بخيت الذي اختار شباك الاخضر نقطة انطلاق
في سماء النجومية وهو ما أجبرني على ان أبدأ
به كذكرى جميلة قبل أن نتحدث عن مواجهة
اليوم بين الامارات والسعودية التي ستقام ايضا
بنفس الاســتــاد وان كــان بينهما قــرابــة السبعة
والعشرين عاما.
دائــمــا مــا تحمل مــواجــهــة الابــيــض والاخــضــر
الكثير من التفاصيل المثيرة سواء كانت بالنتائج
او بـالـتـسـابـق عــلــى الابـــــداع داخـــل الـمـلـعـب ولأن
الــظــروف تختلف حـالـيـا لـمـا يعيشه الفريقين
من حالات تضاد قد تنقلب في مباراة عنوانها
خروج المغلوب فالداخل مفقود والخارج مولود
ولعل السعودية هي من تتخذ هذا الشعار عنوانا
ً في
رســمــيــا لــلــقــاء اكــثــر مــن عــيــال مــهــدي أمــــلا
مصالحة الشارع الرياضي قبل المهمة الآسيوية
الــقــادمــة وهـــو نــفــس الامــــر الــــذي يـنـطـبـق على
الفريق القطري الذي يراهن على ان الدور الاول
لم يكن الا جسر عبور لم تكشف فيه كل الاوراق
حيث يعول الشارع القطري على دهاء بلماضي
وقــدرتــه على التعامل مــع الـــدور الــقــادم بهدوء
لكبح جماح من
اتفقت عليه آراء النقاد والمحللين قبل البطولة
بالاجماع بأنه كان اكثر الفرق ابتعادا عن الكأس
بـــات الاقـــــوى حــظــوظــا لـلـظـفـر بــه فالخماسية
التاريخية على سيد البطولة وزعيمها الكويت
كانت اعنف رد واقوى انذار من الفرقة العمانية
الشبابية المدعمة بالحنكة الفرنسية.

طروس
أحــمــد الــفــهــد لــيــس بــغــريــب عــلــى الــصــحــافــة
السعودية ولأنهم يحبونه تجدهم يعاتبونه

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة