Home كتاب الرياضي ماجد المهندي : من أين لكم هذا؟

ماجد المهندي : من أين لكم هذا؟

ماجد المهندي : من أين لكم هذا؟

ماجد المهندي

رئيس التحرير

تويتر

الراية :

من أين لكم هذا؟

لا حديث كان يعلو فوق صوت الحالة الفقيرة
فنيا التي طغت على مباريات المجموعة الأولــى
بالدور الأول بل إن بعض النقاد ذهب بعيدا وقال
يــبــدو إنــنــا فــي دوري مــن درجــتــيــن حـيـن قـــال إن
الأهداف والمتعة بالثانية والنوم والملل بالأولى.
ولكن سبحان من قلب المعادلة وغير المفاهيم
الــســابــقــة وقــطــع عــلــى الــعــمــانــي أحـــلامـــه وصــعــقــه
بالثلاثة.
في مباراة قدم فيها المنتخب القطري عرضا
لا يمكن وصــفــه إلا بالسهل الممتنع حـيـث أجــاد
بــلــمــاضــي قـــــراءة الــخــصــم وعــــرف نــقــاط الضعف
والقوة باستدراجه وعدم مجاراته ثم الانقضاض
عليه بالمرتدات السريعة والخاطفة التي أصابته
بالشلل والعجز ثم الاستسلام للواقع الذي تبين فعلا
وكما توقعته في أحـد البرامج بـأن عمان ستذوق
نــفــس الــكــأس الــــذي أذاقـــتـــه لـلـكـويـت لــعــدم وجــود
الخبرة المتخصصة بامتصاص نشوة ذلــك الفوز
الكاسح.
فازت قطر وتأهلت للنهائي وضربت موعدا مع
الأخضر وكأنها تعيد للأذهان خليجي ١٥ والدين
الذي يبدو أنه قد حان وقت سداده وبنفس المكان
أمــــام خــصــم عــانــى الأمـــريـــن قــبــل أن يــلــحــق بهم
للنهائي بعد مباراة نارية ودراماتيكية وصفت بأنها
الأجمل والأروع بهذه البطولة ورغم الفوز السعودي
إلا أن الجميع رفــع القبعة لــلإمــارات التي قدمت
شوطا ثانيا إبداعيا وجنونيا سيتذكره الجميع لأنها
عــادت وقلبت التخلف بهدفين إلى تعادل بعد أن
سيطرت وصالت وجالت طوال الشوط الثاني ولم
أشاهد بحياتي المنتخب السعودي على أرضه بهذا
الشكل المهزوز بعد التقدم ولكن يبدو أن سالم
الدوسري بهدفه الرائع من مجهود فردي قد أنقذ
رأس لوبيز ووصل به إلى النهائي.
ُطروس
ألف مليون مبروك يالمملكة
ومعها ملايين مبروك للدوحة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here