Home الدورى الايطالى ماذا سيحدث في يوفنتوس بعد إصابة لاعبه روجاني بمرض كورونا؟

ماذا سيحدث في يوفنتوس بعد إصابة لاعبه روجاني بمرض كورونا؟

0
ماذا سيحدث في يوفنتوس بعد إصابة لاعبه روجاني بمرض كورونا؟

سبورت 360 – بعد تأكد إصابة المدافع دانييلي روجاني بفيروس الكورونا، ففي أحسن الأحوال سينتظر فريق يوفنتوس حتى يوم 25 مارس وهو الموعد الذي تم تحديده للعودة إلى التدريبات بعد إنهاء حالة الطوارىء الصحية الموجودة في كامل إيطاليا حالياً.

وحسب صحيفة لاحازيتا ديلو سبورت فإن تأجيل مباراة أولمبيك ليون ويوفنتوس في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا أصبح أمراً لا مفر منه، ولكن إكمال بطولة الدوري الإيطالي في 4 أو 5 أبريل القادم لا يزال أمراً به كثير من الشك.
وتسبب نبأ إصابة روجاني أمس بمرض الـ COVID-19 الناتج عن فيروس كورونا في إدخال جميع لاعبي يوفنتوس في الحجر الصحي، ونفس الأمر فعلته إدارة إنتر ميلان مع لاعبي فريقها حيث كان الإنتر آخر فريق واجه البيانكونيري في بطولة الدوري.

خطة يوفنتوس بعد اكتشاف مرض روجاني
فريق يوفنتوس

ووضع اليوفي خطة بها عدداً من الخطوات التي سيتم اتخاذها في الفترة القادمة وأولها وضع اللاعب المصاب – روجاني – في حجر صحي انفرادي لمدة 14 يوماً.
وثاني خطوة هي وضع جميع زملاء روجاني بحجر صحي كذلك، مع عمل الشركة حالياً بدقة على تحديد كل من كان لديه اتصال مع المدافع الإيطالي سواءاً من اللاعبين أو غيرهم.
وقام بعض اللاعبين ومنهم فيديريكو بيرنارديسكي بترك منزل أسرته والانضمام إلى فندق النادي المرتبط بمركز يوفنتوس الرياضي حيث سينضم كل اللاعبين إلى هذا الفندق لتطبيق الحجر الصحي بالشكل المطلوب.
سينتظر كل اللاعبين لمدة طويلة في هذا الفندق بدون إجراء أي نشاطات أو تدريبات، والاستثناء الوحيد هو النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سافر إلى ماديرا وسيبقى هناك حتى تنتهي حالة الطوارىء ويتأكد من تحسن الأوضاع.
والخطوة الثالثة والأهم التي سيقوم بها النادي الأبيض والأسود هو خضوع كل اللاعبين والموظفين بالنادي والأشخاص الذين يتعاملون يومياً مع اللاعبين لاختبارات للتأكد من خلوهم من أي نتائج إيجابية تتعلق بفيروس الكورونا.
ومن المتوقع أن تدوم فترة الحجر الصحي من يومين إلى 11 يوماً، وسيتم اختبار اللاعبين بعد 4 أو 5 أيام ففي هذه المرحلة لا يُمكن استبعاد اكتشاف حالات أخرى مصابة بالكورونا.
ما تأثير فترة الحجر الصحي على موسم يوفنتوس
كريستيانو رونالدو في ماديرا
وأشارت صحيفة لاجازيتا أنه إذا سارت الأمور على ما يرام فإن المتوقع العودة إلى التدريبات في 25 مارس القادم.
ونفس الأمر ينطبق على فريق إنتر ميلان والذي قرر إيقاف جميع التدريبات بمجرد علمه بالخبر أمس ووضع جميع اللاعبين والموظفين في الحجر الصحي.
وبالنسبة لمباراة ليون فمن الواضح أن من المستحيل إقامتها يوم الثلاثاء 17 مارس القادم ومن غير المحتمل أن يكون الفريق البيانكونيري قادراً على لعب أي مباراة إلا قبل 4 أو 5 أبريل القادم على افتراض استكمال منافسات الدوري الإيطالي في هذا الموعد بالفعل، إذا زال خطر انتشار فيروس كورونا بالكامل.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here