الرئيسيةالدوري الانجليزيمانشستر لتأمين الصدارة أمام ساوثهامتون

لندن أ.ف.ب: يسعى قطبا مانشستر وتشلسي وليفربول إلى مواصلة البداية القوية في المرحلة الثانية من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وفازت الفرق الأربعة في المرحلة الأولى، فتغلب مانشستر سيتي على ضيفه سندرلاند 2-1، ومانشستر يونايتد على مضيفه بورنموث 3-1، وتشيلسي على ضيفه وست هام 2-1، وليفربول على مضيفه ارسنال 4-3.

وقد يكون من المبكر الحديث عن اللقب، لكن الفرق الأربعة أعطت مؤشراً واضحاً عن معالم المنافسة وعن تأثير التغييرات الهائلة التي أجرتها على صعيد الأجهزة الفنية واللاعبين.

ويفتتح مانشستر يونايتد المرحلة الجمعة بمواجهة لا تخلو من صعوبة مع ساوثمبتون الذي تعادل في المرحلة الأولى مع واتفورد 1-1.

قدم يونايتد بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو عرضاً جيداً في مباراته الأولى ونجح بهز الشباك ثلاث مرات عبر الإسباني خوان ماتا وواين روني ومهاجمه الجديد السويدي زلاتان ابراهيموفيتش.

ومن المتوقع أن يزج مورينيو بلاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا الذي شكل ذروة التعاقدات في فترة الانتقالات الصيفية بعد أن ضمه من يوفنتوس الإيطالي في أغلى صفقة كروية في العالم بلغت 89 مليون جنيه استرليني (105 ملايين يورو).

ولم يخض بوغبا المباراة الأولى لفريقه بسبب الإيقاف، لحصوله على بطاقتين صفراوين مع يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا، حيث انتقلت العقوبة من إيطاليا إلى إنجلترا.

من جهته، يحل مانشستر سيتي ضيفاً على ستوك سيتي ساعياً إلى الفوز الثاني بقيادة الإسباني بيب غوارديولا الذي خلف التشيلي مانويل بيليغريني.

وعزز غوارديولا صفوف الفريق بالتعاقد مع مدافع ايفرتون ومنتخب إنجلترا جون ستونز والظهير الألماني ليروي ساني بالإضافة إلى مواطنه ايلكاي غوندوغان والإسباني نوليتو والبرازيلي غابريال جيزوس الذي يتألق مع منتخب البرازيل في أولمبياد ريو حيث سجل له هدفين الأربعاء في المباراة التي سحق فيها هندوراس في نصف النهائي.

وبعد مباراة قمة في المرحلة الأولى عاد فيها بفوز لافت 4-3 على ضيفه ارسنال، يحل ليفربول ضيفاً على بيرنلي في مباراة سهلة لإضافة ثلاث نقاط جديدة.

وتألق في صفوف ليفربول بشكل خاص البرازيلي كوتينيو والسنغالي ساديو مانيه، ومشاركة الأخير أمام بيرنلي غير مؤكدة بسبب إصابة في الكتف.

من جهته، وجد مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر في وضع صعب جداً بعد المرحلة الأولى وهو الذي كان يأمل بتحقيق نتائج جيدة تبعد عنه غضب جماهير النادي التي تطالب بإقالته بسبب سياسته المتأخرة والمترددة في التعاقد مع اللاعبين.

ولم يفز ارسنال بالدوري منذ 2004، ولا تبدو الأمور سهلة هذا الموسم قياساً على المباراة الأولى لأنه لم ينشط كثيراً في سوق الانتقالات وأبرز تعاقداته كان الدولي السويسري غرانيت تشاكا.

ويبحث ارسنال عن تعزيز صفوفه خصوصاً في الدفاع، واقترب من التعاقد مع المدافع الألماني شكودران مصطفى من فالنسيا الإسباني لتعويض غياب مواطنه بير ميرتساكر فترة طويلة بسبب الإصابة، كما يغيب المدافع البرازيلي غابرييل والمدافع الفرنسي لوران كوسييلني للإصابة أيضاً.

وسيحل ارسنال ضيفاً على ليستر سيتي بطل الموسم الماضي والذي أخفق في اختباره الأول بسقوطه أمام هال سيتي 1-2، برغم احتفاظه بمهاجميه جيمي فاردي والجزائري رياض محرز.

ويلعب السبت أيضاً وست بروميتش البيون مع ايفرتون، وتوتنهام مع كريستال بالاس، وسوانزي سيتي مع هال سيتي، والأحد سندرلاند مع ميدلزبره، ووست هام مع بورنموث.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة