الرئيسيةمحليةمدرب لبنان يلوم فقدان التركيز أمام الكويت

بيروت (رويترز):

ألقى ميودراج رادولوفيتش مدرب لبنان باللوم على فقدان التركيز بعدما اهتزت شباك فريقه قرب النهاية ليخسر على أرضه في بداية مشواره بالمجموعة السابعة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2018 في روسيا.

وبدا أن المباراة تتجه للتعادل مع الاقتراب من نهايتها لكن البديل يوسف ناصر تلقى تمريرة بدر المطوع ليضع الكرة في شباك الحارس عباس حسن مع تبقي أربع دقائق في الوقت الأصلي لتفوز الكويت 1-صفر في صيدا.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن رادولوفيتش قوله بعد المباراة “من لا يسجل تهتز شباكه، عانينا من فقدان التركيز الذي أدى إلى الخسارة. كنا الأفضل ولم يشكل المنتخب الكويتي خطورة على مرمانا إلا نادرا.”

وأضاف المدرب القادم من الجبل الأسود “خياراتنا كانت محدودة للأسف، خسرنا المباراة لكنها أصبحت من الماضي الآن. الفريق حافظ على تركيزه حتى الدقيقة 85 وفقد تركيزه لدقيقة واحدة عندما اهتزت شباكه.”

وتابع “لم يشكل الفريق الكويتي خطورة علينا في هذا اللقاء لكن من فرصة واحدة تمكن من تسجيل هدف هذا الفوز.”

وأهدر منتخب لبنان عدة فرص عن طريق رضا عنتر وجوان العمري وفايز شمسين ويوسف محمد ليدفع الفريق ثمنا غاليا في الدقائق الأخيرة.

واستغل المنتخب الكويتي تبديلات مدربه التونسي نبيل معلول بشكل جيد بعدما تعاون البديلان المطوع وناصر في هدف فوز الفريق في الدقيقة 86.

وكاد لبنان أن ينتزع التعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الكرة التي سددها البديل حسن شعيتو اصطدمت بالقائم.

وقال رادولوفيتش الذي تولى مسؤولية لبنان مطلع مايو أيار الماضي خلفا للايطالي جوسيبي جيانيني “صنع المنتخب اللبناني أكثر من فرصة خطيرة. كي تفوز يجب أن تسجل. أنا راض بشكل عام عن أداء الفريق لكن الشيء الوحيد الذي لم يعجبني هو النتيجة.”

وأضاف “انتهت مباراة واحدة فقط ويتبقى لنا سبع مباريات. الأمور لم تحسم بعد. سيواصل الفريق طريقه وسيعود أقوى من السابق.”

ويحل لبنان ضيفا على لاوس في الجولة التالية يوم الثلاثاء القادم  قبل أن يستضيف كوريا الجنوبية في سبتمبر ضمن المجموعة التي تضم ميانمار أيضا.  

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....