الرئيسيةالدوري الانجليزيمدرب ليفربول محاصر قبل مواجهة استون فيلا

 

 

لندن (رويترز) – اعتاد بريندان رودجرز على الضغوط مع ليفربول لكن بعد سلسلة من النتائج الضعيفة يبدو مرشحا لأن يصبح أول ضحية بين مدربي الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

وسيلعب ليفربول السبت مع ضيفه استون فيلا وسط حالة من عدم الرضا لجماهيره بعد أربع مباريات متتالية دون فوز في الدوري ليصبح الفريق على بعد سبع نقاط من مانشستر سيتي المتصدر مع مرور ست جولات من المسابقة.

ويأتي رودجرز ضمن قائمة من المرشحين لفقدان منصبهم في الموسم البداية الموسم الجديد كما يعاني الهولندي ديك أدفوكات من نفس الضغوط مع وجود سندرلاند في قاع الترتيب.

وجاء التعادل مع نوريتش سيتي يوم الأحد الماضي بعد التعادل في الدوري الأوروبي مع بوردو الفرنسي وهزيمتين متتاليتين في المسابقة المحلية أمام مانشستر يونايتد ووست هام يونايتد اضافة للتعادل على ملعب ارسنال.

كما استمرت معاناة ليفربول الذي احتاج لركلات الترجيح على أرضه أمام كارلايل يونايتد المنتمي للدرجة الرابعة كي يتأهل لدور الستة عشر في كأس رابطة الأندية الانجليزية الأربعاء.

لكن نتائج ليفربول في السنوات الأخيرة أمام استون فيلا ليست جيدة وفشل فريق رودجرز في الفوز على أرضه أمام منافسه منذ 2010.

كما خسر ليفربول في قبل نهائي كأس الاتحاد الانجليزي الموسم الماضي أمام استون فيلا الذي يقوده المدرب تيم شيروود.

واذا أخفق ليفربول في الفوز على استون فيلا فان الضغوط الواقعة على رودجرز قد تطيح به من منصبه مع وجود الألماني يورجن كلوب والايطالي كارلو أنشيلوتي ضمن المرشحين لخلافته.

وتلقى رودجرز ضربة أخرى مع اصابة كريستيان بنتيكي في عضلات الفخذ الخلفية ليخرج بين شوطي مباراة نوريتش بعدما انضم اللاعب البلجيكي من استون فيلا قبل بداية الموسم الحالي.

وسيلعب سيتي مع مضيفه توتنهام هوتسبير السبت بحثا عن استعادة التوازن بعد هزيمته على أرضه أمام وست هام في الجولة الماضية.

وفاز سيتي 4-1 على سندرلاند في كأس الرابطة يوم الثلاثاء الماضي وحصل الفريق الذي يقوده المدرب التشيلي مانويل بليجيريني على دفعة قوية مع شفاء القائد فنسن كومباني وصانع اللعب ديفيد سيلفا من الاصابة.

ويأتي يونايتد جار سيتي في المركز الثاني بفارق نقطتين عن الصدارة قبل استضافة سندرلاند الذي يملك نقطتين من ست مباريات.

وعاد تشيلسي حامل اللقب لطريق الانتصارات على حساب ارسنال في الجولة الماضية لكنه سيفتقد جهود دييجو كوستا أمام مضيفه نيوكاسل يونايتد بعد ايقاف مهاجم اسبانيا ثلاث مباريات بسبب الاعتداء على لوران كوسيلني.

ويحل ارسنال ضيفا على ليستر سيتي وهو الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن في الدوري هذا الموسم ويمكنه اشراك المدافع جابرييل بعد الغاء البطاقة الحمراء التي تلقاها اللاعب أمام تشيلسي.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة