الرئيسيةعالمية#مدرب_الجزائر: لا تحدثوني عن #مونديال_2022

الجزائر – (د ب أ): أكد رابح ماجر مدرب منتخب الجزائر لكرة القدم، أن نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019 بالكاميرون تشكل التحدي الأكبر له مع الفريق.

قال ماجر، في مؤتمر صحفي، قبل المواجهة التي يلتقي فيها المنتخب الجزائري (الخضر) ضيفه منتخب نيجيريا، في ختام التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا: “لا تحدثوني عن مونديال 2022، لأن هدفي الرئيس هو أمم إفريقيا 2019، بعدها لا نعرف ماذا سيحدث، لا أحد بإمكانه أن يضمن المستقبل. المستقبل في قاموسي هو الحاضر”.

وأضاف “بالنسبة لي المواجهة أمام نيجيريا هي الأولى لنا في تصفيات كأس العالم التي يتعين علينا الفوز بها، وهذا ما قلته للاعبين. المنتخب الجزائري في أياد أمينة وبتضافر جهود الجميع سيعود إلى سكة الانتصارات”.
وتتذيل الجزائر المجموعة الثانية بنقطة واحدة، فيما تتربّع نيجيريا، التي ضمنت تأهلها إلى المونديال مبكراً، على الصدارة برصيد 13 نقطة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة