الرئيسيةعالميةمذكرة تعاون بين الآسيوي واتحاد أوقيانوسيا

المكسيك ـ الرياضي: وقّع الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وديفيد تشونج رئيس اتحاد أوقيانوسيا لكرة القدم، مذكرة تفاهم بين الاتحادين القاريين تمتد لعامين وتركز على تعزيز التعاون في برامج التطوير والتدريب والمسابقات الكروية.

وتمّ التوقيع على مذكرة التفاهم بين الاتحادين في العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي بحضور عدد من أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي والمسؤولين في الاتحادين.

واعتبر الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة مذكرة التفاهم أنّها بداية شراكة تاريخية بين آسيا وأوقيانوسيا في المجال الكروي، وقال في كلمته التي ألقاها خلال الحفل: نحن في آسيا حددنا العديد من التحديات التي نتشارك بها مع أصدقائنا في منطقة أوقيانوسيا، ويمكن أن نلاحظ وجود فرص متعددة للتعاون فيما بيننا، حيث سيتمّ التركيز على الاستفادة من التجارب المشتركة التي تعود بالنفع والفائدة على اتحاداتنا الوطنية الأعضاء باعتبارها حجر الأساس في تطوير المنظومة الكروية.

وأضاف: سوف نسعى للعمل عن قرب في ثلاثة جوانب أساسية، وهي المسابقات والتدريب وبرامج التطوير، ولكن مذكرة التفاهم هذه تسمح لنا بتبادل المعلومات والمعرفة والممارسات الجيدة التي تعزز قيم اللعب النظيف والعمل الجماعي والنزاهة في المجال الكروي، بالإضافة إلى تعزيز التعاون في مجالات استضافة المنتخبات الوطنية والأندية، وتبادل المعلومات والخبرات من أجل تحسين برامج التطوير والتدريب على الصعيدين الفني والإداري.

وأكّد الشيخ سلمان بن إبراهيم إيمان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بضرورة أن تعمل جميع الاتحادات القارية جنياً إلى جنب من أجل إعادة توحيد اللعبة تحت راية الاتحاد الدولي لكرة القدم، قائلاً: لقد قمنا بخطوة إضافية اليوم من أجل ترسيخ الوحدة بين أسرة الكرة العالمية، وهو الأمر الذي يمنحنا القوة من أجل بناء مستقبل أفضل للعبتنا الرائعة.

من جهته، أكّد ديفيد تشونج رئيس اتحاد أوقيانوسيا أهمية مذكرة التعاون مع الاتحاد الآسيوي، قائلاً: إنها فرصة رائعة لاكتساب المعرفة والخبرة التي يمتلكها 47 اتحاداً وطنياً عضواً في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، كما أنها تشكل منصة نقدم فيها خبرات وقدرات منطقة أوقيانوسيا على مختلف الصعد الكروية.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة