الرئيسيةعالميةمشادة كلامية عنيفة بين مارادونا وفيرون !

روما (د ب أ)- دخل اللاعبان الأرجنتينيان دييجو مارادونا وخوان سيباستيان فيرون في مشادة كلامية خلال النسخة الثانية من “مباراة من أجل السلام” الخيرية، التي أقيمت في العاصمة الإيطالية روما، تحت رعاية البابا فرانسيس بابا الفاتيكان.
وبعد انتهاء الشوط الأول من البماراة، دخل اللاعبان في مشادة عنيفة في وسط الميدان أمام أنظار الجماهير المدهوشة، التي حضرت اللقاء في الملعب الأولمبي بروما.
وقال مارادونا خلال حديثه، الذي التقطته عدسات التصوير التليفزيوني، مع فيرون: “لا، أنا لا أخدعك، أقول لك الأشياء في وجهك”.
وجمعت الزمالة بين مارادونا وفيرون في نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني خلال التسعينيات من القرن الماضي، كما تولى مارادونا تدريب فيرون في منتخب الأرجنتين خلال بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.
وشاب التوتر العلاقة بين اللاعبين خلال الفترة الأخيرة بسبب خلافهما حول الموقف المتأزم، الذي يمر به الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم.
واتهم مارادونا في يوليو الماضي فيرون بالخيانة، ليرد الأخير، الذي يشغل منصب الرئيس الحالي لنادي استوديانتيس، بأن ما قاله زميله القديم لا أهمية له.
وسبق المباراة لقاء بين اللاعبين المشاركين في الحدث الخيري مع بابا الفاتيكان، حيث التقى البابا فرانسيس، الذي يحمل الجنسية الأرجنتينية مع مارادونا.
وقال بابا الفاتيكان خلال اجتماعه باللاعبين: “أنا أثق أنه لا يمكن الآن التفكير في التعليم بدون الرياضة، الرياضة تعد طريقا للتعلم ولتعزيز حقوق الإنسان وسببا في رشد الأشخاص والعائلات والبلدان”.
وانتهت المباراة بفوز الفريق، الذي كان يقوده اللاعب البرازيلي رونالدينيو بنتيجة 4/3 وسجل أهدافه اللاعبون فريدريك كانوتيه وبوجان كركيتش وهيرنان كريسبو وفيرناندو كافيناجي.
فيما سجل أهداف الفريق الآخر بقيادة مارادونا كل من فرانشيسكو توتي وأنطونيو دي ناتالي ونيكولاس بورديسو.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة