الرئيسيةكتاب الصحف اليوميةمطلق نصار : سالمية دهيليس والهاجري!

مطلق نصار

الرأي:

سالمية دهيليس والهاجري!

بعيداً عن تدهور نتائج ومستوى ومراكز المنتخب الأول في مشاركاته الأخيرة، ورغم تخبط إدارة اتحاد كرة القدم وسوء ادارته.

وبعيداً عن الأخطاء التحكيمية القاتلة التي رافقت احداث الشوط الثاني المستكمل لمباراة العربي والسالمية في نصف نهائي بطولة سمو الأمير والتي تضرر منها «الزعيم»: ركلة جزاء ملغية وهدف صحيح لم يحتسب.

وبعيداً ايضاً عن الشد العصبي الذي رافق مباراة كاظمة والقادسية، وعن الظلم الذي تعرض له «السفير» تحكيمياً في اخر مرحلتين من فيفا ليغ امام «العربي» ثم «الاصفر»: ركلة جزاء غير صحيحة في الاولى وركلة جزاء «مثل الشمس» امام القادسية.

رغم كل ذلك، يجب الا نبخس حق السالمية الذي اعتبره شخصياً افضل فريق يقدم كرة قدم حاليا ويمتلك افضل المحترفين وقد أضاف لبطولة الدوري نكهة خاصة الى جانب العربى المدعوم بجماهيره الكبيرة.

تحولت البطولة الأقوى الى منافسة خماسية على الصدارة بعد ان كانت وطوال عشر سنوات محصورة بين القادسية والكويت فقط.

وما تأهل «السماوي» الى نهائي بطولة كأس الأمير بعد صيام طويل عن منصات التتويج امتد لـ14 سنة متتالية الا دلالة على التطور الذي قاده الجهاز الفني الوطني بقيادة محمد دهيليس ومساعده بداح الهاجري وبدعم كامل من مجلس إدارة النادي برئاسة الشاب الخلوق تركي اليوسف.

أرى شخصياً بأن السالمية هو افضل فريق خلال الموسم الحالي ولولا الأهداف التي تعرض لها مرماه عندما كان متقدماً بالنتيجة في الأوقات القاتلة امام كاظمة والكويت وخسارته لاربع نقاط كاملة نتيجة التعادل المتأخر لكان هو من يتصدر الدوري حاليا.

«السماوي» عاد الى المنافسة بعد عثرات طويلة بفضل قرار إدارة النادي بناء جهاز فني وطني مُنح الثقة والوقت المناسب لتشكيل فريق منافس يقدم كرة هجومية جميلة يقارع من خلالها كل فرق المقدمة.

لا شك في ان السالمية يقدم المستوى الذي يستمتع به الجمهور، وبالتالي يمنح الدوري حلاوة بحثنا عنها طويلاً.

نتمنى ان يستغل اتحاد العديلية درس السالمية لتحسين عمله وفكره وتخطيطه، فالدوري القوي يخلق منتخبا قوياً والعكس صحيح.

نعم السالمية يستحق لقباً هذا الموسم فهو الاجمل أداء والأكثر رقيا، ويحتاج فقط الى قليل من التنظيم والتركيز الدفاعي وتسخير لمهاجمه العاجي الخطير جمعة سعيد ليلعب اكثر لمصلحة المجموعة بعيدا عن الانانية والمبالغة في الاحتفاظ بالكرة.

هذه هي مهمة دهيليس الذي اعتبره افضل مدرب في الموسم الحالي لناحية الفكر التكتيكي الذي يعمل به. انه مدرب واعد لا يجب ان يلعب دور مدرب الطوارئ فقط لأنه وطني كما غرست في اذهاننا بعض إدارات الكثير من الأندية المحلية.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة