الرئيسيةكتاب الصحف اليوميةمطلق نصار : فييرا ... الشرهه مو عليك !

مطلق نصار

الرأي :

 فييرا … الشرهه مو عليك !

نحن لم نعد نلوم مدرب المنتخب الوطنى لكرة القدم البرتغالى فييرا ولا نشره عليه من خلال تصريحاته التي تستفز الشارع الرياضى الكويتى قبل ان تستفز وتحبط لاعبى المنتخب الكويتي لكرة القدم وهو على أبواب أيام من إنطلاق «خليجى 22 « في السعودية , فآخر تصريحاته غير المسؤولة والتي يبدوانها بتنسيق وتشجيع من قبل المسؤلين عن المنتخب في اتحاد العديلية بقوله عبر احد القنوات الخليجية الرياضية بأنه لا يعد بالفوز بخليجي 22 وبشرنا بأن الأزرق لن يحقق بطولة كأس الخليج المقبلة.

ونحن نقول له «من اللي يقول بأن الأزرق في زمنه الاغبر يتوقع ان نحقق مركزامتقدما في اي بطولة تحت اشرافه التدريبي فالجماهير «غاسلة يدينها منك» ولاتترجى منك تحقيق اي طفرة إيجابية للمنتخب الكويتى الذي حوله اتحادنا الكروي الى حقل تجارب وملطشة في ايدي مدربين «بوربع».

وفييرا هدد اتحاد كرتنا التعيسة عبر وسيلة إعلامية خليجية وفي عز استعدادات المنتخب وقرب انطلاق «خليجى 22» بانه اذا وجوده لايسعد المسؤلين في الاتحاد الكويتى فهم احرار بانهاء عقده!

هل هناك استفزاز اكثر من ذلك من مدرب تمادى بانتقاد والهجوم على الاتحاد الذي يعمل من خلاله كموظف وتحت اشرافة بالكامل وهى ليست المرة الأولى بل انتقد الاتحاد فكرا وتخطيطا وعملا في تصريحات سابقة . وان كنا شاركناه في هذا الوصف الا التمادى وعدم وجود ردة فعل لمثل تلك التصريحات والتي لوصدرت من اي مدرب في اي منتخب خليجي اخر «لقضبوه الباب» وفنشوه وطردوه من عمله ولكن يبدو ان فييرا على علم والله اعلم قد يكون باتفاق غير مباشر مع من يتحكم في مصير المنتخب والكرة الكويتية بان مثل تلك التصريحات ستساهم في تهيئة الأجواء لخروج قد يكون صاعق للازرق.

اتحاد القدم يرفع من درجة تبريراته بضعف الاعداد وعدم توفير الميزانية المطلوبة وفييرا ماعليه الا ان «يجهز الدوا قبل الفلعة» ويزيد من احباط الشارع الرياضي وجماهيره التي ستشد الرحال للرياض لدعم منتخبها والوقوف خلفه وتشجيعه.

ورساله للمسؤولين في الدولة لزيادة ميزانية الاتحاد وفرض واملاء شروط معينة تخدم المسؤلين في هذا الاتحاد لا لتطوير اللعبة وإعادة الهيبة لكرتنا المسروقة بل المزيد من الهيمنة على الكرة الكويتية!

اذا كان من يتحكم في مصير الكرة في البلد لديه ذرة مسؤلية وشوية إحساس لحاسب الموظف الكبير في اتحاده الكروي وسلمه كتاب الإقاله بيمينه على مثل تلك تصريحات الهدف منها احباط الشعب الكويتي الذي يأمل من منتخب بلادهم ان يتسامى عن فترة الاعداد الهزيلة التي خطط لها واشرف على اعدادها كبار المسؤولين في اتحاد العديلية وينافس على اللقب الخليجي ويفز به وهو قادر بعون الله والتزام اللاعبين وثقتهم بأنفسهم ولكن لأننا نعرف تماما كيف يفكر عباقرة اتحادنا الكروي فان الامر سيمر مرور الكرام لأننا نشم مؤامرة لإحباط الشارع الرياضى الكويتي وقبلهم لاعبي المنتخب بين فييرا ومن يتحكم في مصير هذا الاتحاد فهم رفعوا راية الفشل قبل ان يلعب «الأزرق» مباراته الأولى في البطولة ولو من انتقد اتحاد القدم وابدى رايه في عدم تحقيق الأزرق بطولة الخليج اي وسيلة إعلامية محليه لخرج لنا مسؤول الاتحاد الأول متهما الجميع بانها تكسر مجاديف المنتخب وتحبط اللاعبين!

اتحاد كرة كاتحاد العديلية يحتاج الى مدرب من طراز المدرب الحالي فلاتحاد يرفع وفييرا يكبس!

اخر كلام

ما يعرف كيري ميري !

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....