الرئيسيةمحليةملعب نهائي كوبا أمريكا يثير أزمة

نيو جيرسي (د ب أ)- أعرب لاعبو المنتخب الكولومبي لكرة القدم عن شكواهم من سوء حالة أرضية الملعب في استاد “ميتلايف” في نيو جيرسي والذي استضاف مباراة الفريق أمام نظيره
البيروفي في دور الثمانية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا 2016) المقامة حاليا بالولايات المتحدة.

ويستضيف هذا الملعب المباراة النهائية للبطولة في 26 يونيو الحالي.

وقال كارلوس باكا مهاجم المنتخب الكولومبي، في المنطقة المختلطة بعد المباراة التي فاز بها المنتخب الكولومبي عبر ركلات الترجيح: “الملعب ليس بأفضل حالاته ليقدم عليه
أي فريق كرة جيدة. أتمنى العمل على إصلاحه وتطويره من الآن وحتى موعد المباراة النهائية”.

وأضاف: “بغض النظر عمن سيصل للمباراة النهائية، عندما يكون الملعب بحالة جيدة يساعد الفريقين على تقديم أداء أفضل ويقلص من مخاطر الإصابة”.

وألقى باكا مهاجم ميلان الإيطالي باللوم على أرضية الملعب في المشاكل البدنية التي تعرض لها بعض اللاعبين خلال المباراة بين منتخبي كولومبيا وبيرو.

وقال باكا: “تعرضت لإصابة في كاحل القدم”.

كما وصف جيمس رودريجيز نجم المنتخب الكولومبي أرضية الملعب بأنها “سيئة”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة