الرئيسيةمحليةمنتخبنا ينهي ودية الاردن الاولى "بالفوز"
الرياضي :
انتزع الازرق فوزا غير مقنعا امام مضيفه الاردني بهدف مقابل لاشىء في اللقاء الودي الدولي الذي اقيم بينهما في العاصمة الاردنية عمان وسجل للازرق يوسف ناصر في الدقيقة 85 من عمر المباراة، وسيلعب منتخبنا مجددا امام نظيره الاردني مساء الاثنين المقبل استعدادا لدورة الخليج المقبلة في الرياض منتصف الشهر القادم.
 
بدأ اللقاء بحذر من كلا المنتخبين وحاول الازرق امتصاص حماس لاعبو الاردن اصحاب الارض والجمهور واعتمد المدير الفني البرازيلي فييرا على الانتشار الجيد في وسط الملعب مع محاولة استغلال سرعات فهد العنزي وبدر المطوع وخبرة صالح الشيخ في وسط الملعب الى جوار اللاعب فهد الانصاري وطلال العامر  واظهر مدافعو الازرق مستوى جيد بعودة حسين فاضل الى جوار خالد ابراهيم وفهد الهاجري وفهد عوض وانحصر اللعب نسبيا في وسط الملعب في ظل القلة العددية الهجومية من كلا الفريقين وفي المقابل شكل ثنائي النشامى عدي الصيفي واحمد هايل خطورة نسبية على مرمى منتخبنا وان بقيت منقوصة لم تصل الى مرحلة الاقتراب من التهديف ليبقى الوضع على ما هو عليه بالتعادل السلبي بدون اهداف واستسلم يوسف ناصر للرقابة وبقي اسيرا لقلبي دفاع المنتخب الاردني .
 
وحاول الازرق تنويع اسلوب لعبه من خلال استخدام سلاح التصويبات بعيدة المدى عن طريق طلال العامر وصالح الشيخ وبقيت كل  التصويبات بعيدة عن المرمى الاردني.
 
ومرور الوقت ضغط المنتخب الاردني على الازرق واستحوذ على وسط الملعب  واجبر لاعبينا على التراجع الى وسط ملعبنا وانقذ خالد ابراهيم كرة خطيرة قبل ان يصل عدي الصيفي الى المرمى لتنتهي بعد ذلك احداث الشوط الاول بالتعادل السلبي بين الفريقين .
 
وفي الشوط الثاني استمر ضغط المنتخب الاردني فيما اختفت النواحي الهجومية للازرق تماما  وانقذ نواف الخالدي كرة خطيرة في الدقيقة الخامسة من الشوط الثاني  بعد تصويبة رائعة من قبل اللاعب عدي الصيفي لاعب السالمية.
 
ودفع فييرا بعدد من اللاعبين على امل تعديل الاوضاع والسيطرة على وسط الملعب  مثل علي مقصيد وشريدة الشريدة وطلال نايف ووليد علي فيما ظل اداء لاعبينا بعد عن المطلوب وبدون خطورة تذكر على المرمى الاردني.
 
وهدأ نسق الاداء تماما  قبل ان يهدر يوسف ناصر فرصة هدف محقق من انفراد صريح اثر تمريرة من مساعد ندا ولكنه تباطأ بشكل كبير ليتدخل الدفاع في الوقت المناسب ويبعد الكرة من امامه
 
وفي الدقيقة 75 انقذ الحارس الاردني فرصة هدف مؤكد من امام فهد العنزي بعد تبادل مميز للكرة مع صالح الشيخ وحافظ على نظافة شباكه ببراعة تامة
وعاد اللعب للهدوء مجددا سواء من الجانب الاردني او من جانب منتخبنا ووضح ان الارهاق قد نال من كافة اللاعبين كما حاول لاعبو القادسية المشاركون عدم التدخل بقوة خوفا من اى اصابة قد تكون سببا في الغياب عن النهائي الاسيوي امام اربيل العراقي السبت المقبلة بالامارات العربية المتحدة
وكسر يوسف ناصر حالة عدم التوفيق بعد ان استغل هجمة مباغتة للازرق  وتمريرة حريرية من فهد العنزي وسدد بقوة على يمين الحارس الاردني في الدقيقة 85 من عمر المباراة ليضع الازرق في المقدمة
 
وحاول المنتخب الاردني تعويض الهدف وادراك التعادل قبل نهاية المباراة بيد ان دفاعات الازرق وقفت بالمرصاد وافشلوا كل المحاولات الاردنية
ودخل عبد العزيز المشعان في الثواني الاخيرة من عمر اللقاء بدلا من المتالق فهد العنزي  ليمر الوقت المتبقي من عمر اللقاء بلا جديد وينتهي بفوز الازرق بهدف مقابل لاشىء .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....