الرئيسيةعالميةمنتخب كوريا الجنوبية من الألف إلى الياء

تتجه انظار عشاق كرة القدم في القارة الاسيوية من 9 الى 31 يناير المقبل الى استراليا التي تستضيف نهائيات كأس اسيا السادسة عشرة لكرة القدم، لتكون المرة الاولى التي تحتضن فيها الدولة العملاقة النهائيات بعد انضمامها الى كنف الاتحاد الاسيوي عام 2006 بعد نحو 40 عاما من المشاركات الاوقيانية.

في غضون خمسة عقود، نجحت نهائيات كأس آسيا في استقطاب الاهتمام في كافة أرجاء القارة، حيث يشارك بها أفضل المنتخبات الوطنية كل أربع سنوات لتتنافس على اللقب الثمين.

وبعد عامين من تأسيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عام 1954، أقيمت النسخة الأولى من البطولة في هونغ كونغ بمشاركة سبعة منتخبات في التصفيات من الدول الـ12 المؤسسة للاتحاد.

شهدت البطولة الاسيوية دخول المنتخبات العربية الى منافساتها في السبعينات فقط وتحديدا في البطولة الخامسة في تايلاند عام 1972 وذلك بعد ان نجحت الاتحادات الوطنية العربية في ابعاد اسرائيل عن عضوية الاتحاد الاسيوي.

وكان منتخب الكويت اول منتخب عربي يحرز اللقب في البطولة التي استضافها على ارضه عام 1980، ثم خلفه المنتخب السعودي الذي تزعم الساحة الاسيوية في بطولات 1984 و1988 و1996.

وتعتبر اليابان الاكثر فوزا باللقب القاري باربعة القاب في 1992 و2000 و2004 و2011، فيما كانت الصبغة الاولى للبطولة عند انطلاقتها كورية جنوبية اذ افتتحت السجل الاسيوي باللقبين الاولين عامي 1956 و1960.

كانت حقبة المنتخب الايراني في اواخر الستينات وحتى منتصف السبعينات حين انتزع اللقب 3 مرات متتالية اعوام 1968 و1972 و1976.

وكان منتخب العراق الوحيد الذي كسر الهيمنة اليابانية على البطولة في الالفية الثالثة، حيث توج باللقب عام 2007 بعدما تغلب على السعودية 1-صفر في المباراة النهائية بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وشهد عام 2007 ايضا الظهور الأول لمنتخب أستراليا في البطولة الاسيوية، بعد انضمامها إلى أسرة الاتحاد الآسيوي، حيث بلغ الدور ربع النهائي. ثم بعد أربع سنوات بلغت أستراليا المباراة النهائية عام 2011 في قطر قبل أن تخسر أمام اليابان صفر-1 بعد التمديد.

وفي ما يلي نبذة تاريخية عن البطولات السابقة:

0- البطولة الاولى (هونغ كونغ 1956):

اقيمت نهائيات البطولة الاولى في هونغ كونغ عام 1956 مكافأة لها على دورها في تأسيس الاتحاد الاسيوي فخاضتها من دون اي تصفيات.

شاركت في التصفيات سبع دول من الدول ال12 المنضمة الى الاتحاد الاسيوي في حينها ووزعت على ثلاث مجموعات. وتأهلت اسرائيل مباشرة الى النهائيات بعد ان رفضت افغانستان وباكستان اللعب.

ضمت المجموعة الاولى كوريا الجنوبية وتايوان والفيليبين وحجزت بطاقتها كوريا بفوزها على الفيليبين ذهابا 2-صفر وايابا 3-صفر، وعلى تايوان ذهابا 2-صفر وايابا 2-1، وتأهلت فيتنام عن المجموعة الثانية التي ضمت ايضا ماليزيا وكمبوديا بعد منافسة شديدة مع ماليزيا لكنها تفوقت عليها 4-صفر في طريقها الى النهائيات.

خاضت اربع دول النهائيات هي هونغ كونغ واسرائيل وكوريا وفيتنام ولعبت في مجموعة واحدة بطريقة الدوري، ودشنت كوريا سجل الالقاب الاسيوية بتصدرها المجموعة برصيد 5 نقاط من فوز على اسرائيل 2-1، وفيتنام 5-3، وتعادل مع هونغ كونغ 2-2.

وحلت اسرائيل ثانية وهونغ كونغ ثالثة وفيتنام رابعة.

0- البطولة الثانية (كوريا الجنوبية 1960):

اقيمت البطولة الثانية في كوريا الجنوبية عام 1960 وشاركت في نهائياتها اربع دول واحتفظت فيها كوريا الجنوبية بلقبها.

خاضت عشرة منتخبات التصفيات وزعت على ثلاث مجموعات حسب المناطق الجغرافية وتأهلت منها اسرائيل وتايوان وفيتنام لتنضم الى كوريا في النهائيات.

في المجموعة الاولى، انتزعت اسرائيل البطاقة بعد خسارتها امام ايران صفر-3 وتعادلها معها 1-1، وفوزها على باكستان 2-صفر وتعادلها معها 2-2، وفوزها على الهند 3-1 و2-1.

وفي المجموعة الثانية، حجزت تايوان البطاقة بفوزها على الفيليبين 7-4 وهونغ كونغ بالنتيجة ذاتها.

وفي الثالثة، حققت فيتنام فوزين ايضا على ماليزيا 1-صفر، وسنغافورة 4-1.

وفي النهائيات، فازت كوريا على فيتنام 5-1، واسرائيل على تايوان 1-صفر، وكوريا على اسرائيل 3-صفر، وتايوان على فيتنام 2-صفر، واسرائيل على فيتنام 5-1، وكوريا على تايوان 1-صفر.

وحلت كوريا الجنوبية اولى امام اسرائيل وتايوان وفيتنام.

0- البطولة الثالثة (اسرائيل 1964):

شارك 16 منتخبا في تصفيات البطولة الثالثة في اسرائيل عام 1964، وخاضت اربعة منها فقط النهائيات، ففازت اسرائيل على هونغ كونغ 1-صفر، والهند على كوريا الجنوبية 2-صفر، واسرائيل على الهند 2-صفر، وكوريا الجنوبية على هونغ كونغ 1-صفر، والهند على هونغ كونغ 3-1، واسرائيل على كوريا الجنوبية 2-1.

واحرزت اسرائيل اللقب فيما حلت الهند ثانية وكوريا الجنوبية ثالثة وهونغ كونغ رابعة.

0- البطولة الرابعة (ايران 1968):

شهدت البطولة الرابعة التي استضافتها ايران عام 1968 انضمام ميانمار (بورما سابقا) الى المنتخبات الاربعة عشر التي شاركت في التصفيات ووزعت على ثلاث مجموعات تأهلت منها ميانمار وهونغ كونغ وتايوان لخوض النهائيات الى جانب منتخبي ايران المضيف واسرائيل حامل اللقب، وفازت فيها ايران على هونغ كونغ 2-صفر، واسرائيل على هونغ كونغ 6-1، وايران على تايوان 4-صفر ثم على ميانمار 3-1، واسرائيل على تايوان 4-1، وميانمار على هونغ كونغ 2-صفر، وايران على اسرائيل 2-1، وتعادلت تايوان مع ميانمار 1-1، ومع هونغ كونغ 1-1.

واحرزت ايران اللقب للمرة الاولى امام اسرائيل وميانمار وتايوان وهونغ كونغ.

0- البطولة الخامسة (تايلاند 1972):

كانت البطولة الخامسة التي استضافت تايلاند نهائياتها عام 1972 نقطة تحول مهمة في تاريخ البطولة الاسيوية لانها شهدت المشاركة العربية الاولى فيها بعد ان نجحت الاتحادات العربية في ابعاد اسرائيل عن الاتحاد الاسيوي.

خاض منتخبا الكويت والعراق النهائيات بعد ان حلا اولين في المجموعة التي ضمت ايضا لبنان والاردن والبحرين وسوريا وسريلانكا، كما خاضت كمبوديا النهائيات للمرة الاولى.

وشهدت البطولة الخامسة نظاما جديدا للنهائيات ايضا اذ شاركت فيها ستة منتخبات وزعت على مجموعتين، ضمت الاولى ايران حاملة اللقب وتايلاند المضيف والعراق، والثانية الكويت وكوريا الجنوبية وكمبوديا.

في المجموعة الاولى، فازت ايران على تايلاند 3-2، وايران على العراق 3-صفر، وتعادل العراق مع تايلاند 1-1، فتأهلت ايران وتايلاند الى الدور نصف النهائي.

وفي المجموعة الثانية، فازت كوريا الجنوبية على كمبوديا 4-1، والكويت على كوريا 2-1، وكمبوديا على الكويت 4-صفر، فتأهلت كوريا وكمبوديا الى نصف النهائي.

وفي دور الاربعة، فازت ايران على كمبوديا 2-1، فيما تخطت كوريا تايلاند بركلات الترجيح 2-1 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الاصلي والاضافي.

واحرزت ايران اللقب للمرة الثانية في تاريخها بعد فوزها على كوريا في المباراة النهائية 2-1، في حين حلت تايلاند ثالثة بفوزها على كمبوديا 5-3 بركلات الترجيح بعد تعادلها 2-2.

0- البطولة السادسة (ايران 1976):

كانت الاحداث التي رافقت البطولة السادسة التي اقيمت في ايران عام 1976 كثيرة، فهي شهدت رقما قياسيا من حيث المشاركة في التصفيات (17 منتخبا)، كما تأهل منتخبا الكويت واليمن مباشرة الى النهائيات بعد ان الغيت تصفيات المجموعة الاولى بسبب انسحاب البحرين وسوريا وباكستان ولبنان، والاخير كان وافق على استضافة مباريات المجموعة لكن تعذر عليه ذلك بسبب سوء الاوضاع الامنية في تلك الفترة.

تأهل منتخبا السعودية والعراق عن المجموعة الثانية من التصفيات، ولحقت تايلاند وماليزيا، الوافدة الجديدة الى النهائيات، بهما عن المجموعة الثالثة، فيما حملت المجموعة الرابعة مأساة لهونغ كونغ التي خسرت امام كوريا الشمالية 10-11 بركلات الترجيح، فبلغت الاخيرة النهائيات بمرافقة الصين.

انضمت المنتخبات الثمانية المتأهلة من التصفيات الى ايران حاملة اللقب، لكن ستة منها خاضت النهائيات فقط بعد انسحاب السعودية وكوريا الشمالية وتايلاند.

وفي النهائيات، فازت الكويت على ماليزيا 2-صفر، والصين 1-صفر، وتعادلت الصين مع ماليزيا 1-1 في المجموعة الاولى التي تأهل منها منتخبا الكويت والصين الى نصف النهائي.

وضمن المجموعة الثانية، فازت ايران على العراق 2-صفر، والعراق على اليمن 1-صفر، وايران على اليمن 8-صفر، فبلغت ايران والعراق نصف النهائي.

وفي دور الاربعة، فازت الكويت على العراق 3-2 بعد التمديد، وايران على الصين 2-صفر. واحرزت ايران لقبها الثالث على التوالي بفوزها على الكويت 1-صفر في النهائي، فيما حلت الصين ثالثة بتغلبها على العراق 1-صفر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....