الرئيسيةكتاب الصحف اليوميةمنصور سنان : إلى محمد ابراهيم مع التحية

منصور سنان

الوطن :

إلى محمد ابراهيم مع التحية

شخصياً لم أستغرب ان يقف الجنرال محمد ابراهيم في منطقته الفنية مدربا للعميد الأبيض وذلك ان انجازاته مع نادي القادسية قد وقفت حائلا بينه وبين الفشل فمن يبحث عن النجاح يستدعي أسبابه ووفق ذلك المعنى تعاقد نادي الكويت مع الجنرال بونواف لتستمر بطولات العميد في تاريخ الرياضة الكويتية، فمما لاشك فيه ولا ريب يعتريه ان وجود محمد ابراهيم في هذه المرحلة مع العميد الأبيض هو ضرورة تقتضيها حالة التأرجح الفني التي اعترت الفريق منذ الموسم الماضي لاسيما أن فكر الجنرال التكتيكي ينسجم مع الحالة الفنية التي يمر بها فريق نادي الكويت، وللتوضيح فان محمد ابراهيم يتميز بسعة أفق تكتيكية من شأنها بناء الهيكل التكتيكي للعميد بعد ان تهالك بفكر الهجمات المرتدة لأكثر من 4 سنوات مضت، فبعد ان تعاقد العميد مع النجم البرازيلي روجيرو لم يأت مدرب للعميد إلا وانتهج طريقة الهجمات المرتدة السريعة للاستفادة من امكانات روجيرو دع عنك الطريقة التي يلعب بها وليد علي وفهد العنزي في ذات النهج وحتى بعد اعارة روجيرو للشباب السعودي ظل الفريق يلعب بذات النهج ولكن من غير عنصر التفوق الذي لاح نجما في الدوري السعودي، وأظن غير جازم بأن المهمة التي تنتظر بونواف هي إعادة بناء هيكل الفريق التكتيكي وفق نهج مختلف عن السابق وهو نهج الاستحواذ الذي تميز به الجنرال مع نادي القادسية فما يحتاجه العميد في هذه المرحلة هو إقصاء فكرة الهجمات المرتدة من عقول لاعبي نادي الكويت وترسيخ نهج الاستحواذ الذي لا يعتمد على قدرات لاعب بعينه مثل روجيرو أو على سرعة فهد العنزي او انطلاقات وليد علي، فكثير من النقاد يظن بأن قدرات محمد ابراهيم هي قدرات نفسية ليس الا وهذا الظن ليس من اليقين في شيء فالعامل النفسي هو ميزة من مميزات الجنرال غير ان المميزات الفنية التكتيكية هي سر تفوقه كمدرب وسيتضح ذلك حين يرى عشاق العميد شيئا فشيئا كيف ينتقل الفريق من نهج الارتداد السريع الى نهج الاستحواذ الذي يعتمد على قدرات جميع لاعبي الفريق في بناء الهجمات المنظمة وحين نتحدث عن الاستحواذ فاننا لانعني ان الفريق سيلعب التيكي تاكا او انه سينقل الكرة كما ينقلها برشلونة فهذا من الغفلة والسذاجة معا ولكننا نعني ان يتم تفعيل دور الظهيرين في بناء الهجمات المنظمة دون الحاجة لمساحات يجري فيها وليد علي وفهد العنزي بدون زيادة عددية للظهيرين وذلك بسبب نهج الارتداد السريع وكذلك ان يتم تطبيق الدور الهجومي للاعبي الارتكاز أثناء بناء الهجمات من خلال الزيادة العددية دون ان يقتصر دور لاعب الارتكاز على الواجب الدفاعي او المشاركة هجوميا في الكرات الثابتة فقط وكذلك مما يقتضيه نهج الاستحواذ الذي اعتمد عليه الجنرال مع القادسية ألا يتأثر الفريق فنيا بغياب نجم الفريق وذلك ما حدث عندما تمت اعارة بدر المطوع للدوري السعودي في أحد المواسم فالعميد الأبيض يحتاج من الجنرال إقصاء فكر واحلال فكر تكتيكي مختلف يبدأ بمعالجة التنظيم الدفاعي وتغيير مفهوم تحضير الهجمات من الشكل الطولي السريع الى التمريرات العرضية التي تمنح الفريق الوقت الكافي لعمل الزيادة العددية سواء للظهيرين أو للاعب الارتكاز فالتحضير في نهج الاستحواذ يعتمد اعتمادا كليا على كثرة التمريرات العرضية وتبادل الكرات في مسافات متقاربة بين اللاعبين وهذا يمنح الفريق عنصر التفوق في الزيادة العددية وهذا ما يميز الجنرال محمد ابراهيم وهو تفكيره في النهج الفني قبل الرسم التكتيكي فسواء لعب برسم 2-4-4 أو 1-3-2-4 أو3-3-4 فالنهج هو ما يحدد أدوار لاعبي الفريق أيا كان الرسم التكتيكي فأكثر من مدرب يلعب برسم تكتيكي يتمثل بطريقة 3-3-4 ولكنه يلعب بنهج الارتداد فيلعب الفريق لا اراديا بطريقة 1-5-4 وذلك نتاج عدم تناغم وانسجام النهج الفني مع الرسم التكتيكي فالطرق التكتيكية لا تفيد بذاتها ولكنها تعتمد على الأفكار الفنية والجمل التكتيكية التي تنسجم مع تطبيقها وكذلك سنشاهد في هذا النهج تفعيلا لدور المهاجم الثاني وهو دور مهم جدا ويمثل الاستحواذ الجزئي على مشارف منطقة الجزاء كمحطة استقبال وتحضير اللمسة الأخيرة لرأس الحربة وهذا الدور للمهاجم الثاني ينعدم اذا كان الفريق يلعب على نهج الارتداد السريع كما كان يلعب العميد منذ سنوات وهذا ما ينتظر محمد ابراهيم في مهمته مع العميد وهو ما رأيناه سابقا من الجنرال وأكرر قصدا ان مهمة بونواف الأساسية مع العميد هي تغيير الفكر التكتيكي الذي انغرس في نهج الفريق منذ ان تعاقد نادي الكويت مع روجيرو ومنذ ان طبق جميع مدربي الأبيض مع وليد علي وفهد العنزي ذات الادوار التكيكية المحدودة التي غرسها غوران في هذين النجمين مع المنتخب فأصبح تأثير هذين النجمين مرتهن بوجود مساحات خالية في الملعب وأن لم تكن فهما كأنهما غير موجودين… الى ذلك فاننا ننتظر من الجنرال ما يريده العميد.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة