الرئيسيةالدوري الانجليزيمورينيو بدون عقاب في واقعة طبيبة تشيلسي

لندن (رويترز) – قال الاتحاد الانجليزي لكرة القدم الأربعاء إنه لن يعاقب جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي بسبب تعليقاته عن ايفا كارنيرو الطبيبة السابقة للفريق.

وأشار الاتحاد الانجليزي إلى أن مورينيو لن يواجه أي اجراء انضباطي بعدما برأ ساحته من ارتكاب أي خطأ في الواقعة التي حدثت في اليوم الأول من الموسم الجديد للدوري الانجليزي الممتاز واثارت جدلا كبيرا.

وراجع الاتحاد الانجليزي لقطات تلفزيونية من مباراة سوانزي والتي انتهت بالتعادل 2-2 في الثامن من أغسطس بعد أن تقدم أحد المشجعين بشكوى ضد مورينيو الذي عبر عن غضبه علنا بسبب نزول الطبيبة لعلاج ايدن هازارد في وقت متأخر من المباراة.

وقال الاتحاد الانجليزي في بيان إنه استعان بخبير مستقل في اللغة البرتغالية لتحليل اللقطات التلفزيونية والتي تضمنت تسجيلا صوتيا.

وأضاف “بعد تلقي التقرير من الخبير بات الاتحاد الانجليزي مقتنعا بأن الكلمات المستخدمة ليس فيها أي نوع من التمييز بموجب لوائح الاتحاد.”

وتابع “بالإضافة إلى ذلك فإن الكلمات المستخدمة كما تم ترجمتها وتحليلها بواسطة الخبير واللقطات التلفزيونية لا تدعم الاستنتاج بأن هذه الكلمات كانت موجهة إلى شخص محدد.”

واستطرد “نتيجة لذلك وبناء على اللقطات التلفزيونية بإن الاتحاد الانجليزي لن يتخذ أي إجراءات فيما يخص هذه الواقعة.”

واستبعد مورينيو الطبيبة كارنيرو من العمل مع الفريق الأول بعد الواقعة قبل أن تترك النادي.

وأشارت تقارير إعلامية بريطانية إلى أن الطبيبة التي ولدت في جبل طارق تفكر في إتخاذ إجراءات قانونية بعدما طلبت مشورة أبرز المحامين.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة