الرئيسيةالدوري الانجليزيمورينيو لا يزال سعيدا مع يونايتد

اسطنبول (رويترز) – خلال بضعة اشهر فقط له في أولد ترافورد تم إيقاف جوزيه مورينيو وتغريمه بسبب سوء التصرف في ظل تحمل فريقه لبداية سيئة للموسم إلا ان هذا لم يمنع المدرب البرتغالي من الاستمتاع بكونه مدربا لمانشستر يونايتد الذي ينافس في الدوري الانجليزي الممتاز
لكرة القدم. 
ومع جمع الفريق 15 نقطة من 10 مباريات في الدوري الممتاز شكلت هذه بداية سيئة ليونايتد مع المدرب السابق لبورتو وتشيلسي وانترناسيونالي وريال مدريد. وتزيد هذه البداية سوءا مقارنة بما حققه ديفيد مويز مع الفريق في الموسم الوحيد الذي تولى فيه المهمة. 
وجمع مويز 17 نقطة من أول عشر مباريات في موسم 2013-2014 لكنه أقيل قبل نهايته. 
وتحمل مورينيو عودة مذلة لاستاد تشيلسي الشهر الماضي ليخسر يونايتد 4-صفر في ستامفورد بريدج قبل ان يتعادل على أرضه سلبيا أمام بيرنلي في خامس مباراة للفريق في الدوري هذا الموسم دون انتصار. 
وطرد مورينيو من على جانب الملعب أمام بيرنلي وأضاف رفضه لحضور المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة بيرنلي المزيد من التكهنات بان المدرب البرتغالي لا يستمتع بالعمل في يونايتد. 
وقال مورينيو ق”أنا سعيد بالطبع. لست سعيدا بالنتائج ولكن بالأداء.” 
وأضاف “أسوأ إحساس ليس هو المصاحب للنتائج السيئة ولكن عندما تشعر بان اللاعبين ليسوا على ما يرام. شعوري هو العكس. اشعر بالراحة بسبب هؤلاء اللاعبين. 
“عقب لقاء تشيلسي كان رد فعل الفريق لا يصدق. عدد تصويباتنا في المباراة الاخيرة (أمام بيرنلي) كان لا يصدق. هذا يؤكد على مدى سعي الفريق لتحقيق نتيجة مختلفة.”

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة