الرئيسيةالدورى الاسبانىميسي حقاً يفتقد رونالدو في الكلاسيكو .. رقم كارثي للأرجنتيني

واصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة، سلسلة سلبية له في مُباريات كلاسيكو الدوري الإسباني، وذلك بعد أن فشل في إحرإز أو صناعة أي هدف لفريقه ضد ريال مدريد اليوم.

وكان ريال مدريد قد نجح في هزيمة غريمه برشلونة بنتيجة هدفين دون رد، سجلهما فينسيوس جونيور و ماريانو دياز.
ميسي لا يُسجل في الكلاسيكو دون حضور رونالدو

كان تواجد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في فريق الريال دافعاً إضافياً للبولجا للتألق في الكلاسيكو، وربما لن نجد للتأكيد على ذلك أفضل من الإشارة إلى أن ميسي لم يُسجل في خمس مُباريات ضد ريال مدريد منذ رحيل رونالدو إلى يوفنتوس في يوليو 2018.
لم يُشارك ميسي في أول كلاسيكو في الدوري دون رونالدو، وكان بتاريخ الثامن والعشرين من أكتوبر عام 2018، وانتهت المُباراة بفوز الكتلان بخمسة أهدافٍ لهدف.

أول مُباراة خاضها ميسي ضد ريال مدريد دون وجود رونالدو كانت بتاريخ 6 فبراير في ذهاب دور نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، وانتهت بالتعادل بهدف لكل فريق، وشارك كذلك في مُباراة الإياب التي اقيمت بتاريخ 27 فبراير 2019، وانتهت بفوز برشلونة بثلاثة أهدافٍ دون رد.
أول مباراة جمعت الفريقين دون وجود رونالدو وبحضور ميسي في الدوري كانت بتاريخ  2 مارس 2019، وفاز برشلونة بهدف لراكيتيتش، قبل أن يتعادل الفريقين في مباراة الدور الثاني سلبياً بتاريخ الثامن عشر من ديسمبر لعام 2019، ليُكمل ميسي سلسلته السلبية بهزيمة اليوم بتاريه الأول من مارس لعام 2020، ولم ينجح في إنقاذ فريقه من الخسارة.

آخر هدف لميسي في الكلاسيكو تزامن بالمُصادفة مع آخر مُباريات رونالدو في مسيرته مع الكلاسيكو، وكانت بتاريخ 6 مايو 2018، وانتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق، سجل منهما ميسي و رونالدو هدفاً لكل منهما لفريقه.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....