الرئيسيةالدورى الايطالىميلان يبلغ نهائي كأس إيطاليا بعد 13 عاما

كووورة :

 

حسم إيه سي ميلان تأهله الى المباراة النهائية لكأس إيطاليا، ووضع نهاية لمفاجآت فريق أليساندريا الذي يلعب في الدرجة الثالثة، بالفوز عليه 5-0، في إياب الدور قبل النهائي.

وينتظر ميلان في النهائي، الفائز من لقاء انتر ميلان ويوفنتوس مساء الاربعاء.

سجل أهداف ميلان مينيز (20 و39) ورومانيولي (24 و80) فيما اختتم بالوتيلي أهداف اللقاء في الدقيقة 89.

الفوز أعاد ميلان لنهائي كأس إيطاليا بعد غياب 13 عاماً، ليصبح للفريق فرصة حقيقية منذ 4 أعوام لتحقيق بطولة.

المدرب ميهايلوفيتش المدير الفني لميلان اعتمد على طريقته المفضلة 4-4-2 دافعاً بتشكيلة معظم قوامها من الاحتياطيين بقيادة الثنائي بالوتيلي ومينيز في الهجوم.

المباراة بدأت بشكل حماسي كبير من كلا الفريقين، حيث احتشد جمهور ميلان بشكل كبير نسبياً مقارنة بنسب الحضور المعتادة للفريق خلال الأعوام الأخيرة، في ظل منافسة الفريق بشكل حقيقي لأول مرة منذ 4 أعوام على اي لقب ممكن، فيما آمن جمهور أليساندريا الذي يلعب في الدرجة الثالثة بإمكانية تحقيق الحلم وتخطي الميلان والوصول للمباراة النهائية.

الفريقان حاولا بشكل جدي تهديد مرمى الأخر، فتقدم لاعبو ميلان الى الأمام وأهدورا العديد من الفرص، فيما لعب أليساندريا بشجاعة ودون خوف لتعويض الخسارة ذهاباً بهدف دون رد.

وفي الدقيقة 20 منح الفرنسي مينيز التقدم لفريقه ميلان بعدما انفرد بالمرمى.

لم يحتاج اصحاب الأرض كثيراً بعدها لمضاعفة النتيجة، حيث سجل المدافع رومانيولي الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 24 لينهي لاعبو ميلان اللقاء بشكل عملي مبكراً.

بالرغم من سيطرة الفائزعلى اللقاء بشكل كبير بعد الهدفين، إلا ان لاعبي أليساندريا واصلوا اللعب بشجاعة ولم يهابوا الخسارة بنتيجة ثقيلة فلم يعودوا للدفاع وحاولوا قدر الإمكان الوصول لمرمى الحارس أبياتي، ولكن الفرنسي مينيز واصل التألق فسجل الهدف الشخصي الثاني والثالث لميلان في الدقيقة 39.

مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بتقدم ميلان بثلاثية دون رد.

الشوط الثاني بدأ بمحاولات كبيرة من لاعبي الفائز لفرض الهدوء على مجريات اللعب لتجنب الارهاق قبل لقاء ساسولو المهم بعد أيام في الدوري الايطالي، خاصة بعدما حسم الفريق تماماً التأهل للمباراة النهائية بشكل عملي خلال الشوط الأول.

ظهر الإرهاق بشكل واضح على لاعبي أليساندريا الذين بذلوا مجهود كبير في الشوط الأول، بالرغم من النتيجة، مما ساعد لاعبي ميلان في تهدئة اللعب.

قبل نهاية اللقاء بـ10 دقائق ومع استمرار سيطرة لاعبي ميلان على اللعب نجح المدافع رومانيولي في إضافة الهدف الثاني له والرابع لفريقه.

وقبل نهاية المباراة بدقيقة اختتم بالوتيلي أهداف فريقه مسجلاً الهدف الخامس، ليطلق الحكم صافرته بعدها معلناً فوز ميلان بخماسية دون مقابل وتأهله لنهائي كأس إيطاليا.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة