البارتينوبي يُنهي سلسلة النتائج السيئة بانتصارٍ مُقنع..

السيري آ | نابولي – كييفوعادل فريق نابولي الرصيد النُقطي ليوفنتوس بفوزه مساء اليوم السبت على كييفو فيرونا بثلاثة أهداف مُقابل هدف واحد رافعًا رصيده للنقطة رقم 61 في الصدارة بالتساوي مع يوفنتوس الذي يلعب عصر الغد خارج ميدانه أمام أتالانتا، بينما بقى كييفو فيرونا برصيد 34 نقطة.
بداية المباراة كانت صادمة لأصحاب الأرض بعد خطأ من المدافع تشيريشيس في ترويض الكرة ليخطفها نيكولا ريجوني ويتقدم للأمام تجاه مرمى رينا ويسدد كرة قوية سكنت الزاوية اليمنى لمرمى نابولي ليتقدم الضيوف بعد دقيقة واحدة في النتيجة.
لكن سرعان ما نجح نابولي في تعديل النتيجة في الدقيقة السادسة وذلك بعد كرة عرضية من الجهة اليسرى من جانب فوزي غولام وصلت للأرجنتيني جونزالو هيجواين الذي أسكنها الشباك بلمسة بيمناه حولت الكرة في الشباك، وواصل نابولي بعدها الضغط على دفاعات فريق كييفو فيرونا وسدد دافيد لوبيز كرة قوية من على حافة منطقة الجزاء مرت بجوار المرمى بقليل.
ورغم أفضلية نابولي وخطورته لكن فريق رولاندو ماران كان يسبب بعض الخطورة بكراته الطولية إلى مبوكو وبيليسييه، وسدد مبوكو كرة قوية أخرى لكييفو أمسكها بيبي رينا على مرتين، بينما أضاع خوزيه كاييخون فرصة التقدم في النتيجة من جديد بعد تمريرة جميلة من إنسيني في عمق الدفاع، حيث خرج بيتزاري في الوقت المناسب وأفسد الفرصة.
استمر نابولي في الوصول لمناطق كييفو والمحاولة عبر الجهة اليسرى خاصة بعرضيات من من غولام وإنسيني لكنه لم يجد الحل إلا عبر المدافع الروماني تشيريشيس بعد ضربة ركنية وصلت لجورجينيو خاجر المنطقة ليلعبها عرضية قطرية وصلت للمدافع الروماني الذي حولها برأسه لشباك بيتزاري، وكاد غولام أن يسجل هدفًا رائعًا بصاروخ يساري أبعده الحارس بيتزاري بصعوبة للركنية كما أضاع إنسيني انفراد كامل أمام المرمى ليُنهي البارتينوبي الشوط الأول متفوقًا في النتيجة 2-1 فقط.
في بداية الشوط الثاني ومن كرة عرضية من جانب مبوكو حولها سيرجيو بيليسيّه الكرة برأسه على القائم البعيد للوكاس كاسترو ولكن الكرة مرت من أمامه لتضيع فرصة التعديل على كييفو، والذي بدأ في شن هجمات خطيرة وسريعة في المرتدات عبر فالتر بيرسا والأرجنتيني كاسترو.
في هذه الأوقات حاول نابولي إنهاء اللقاء بهدفٍ ثالث وتصدت العارضة لتسديدة قوية للغاية من جونزالو هيجواين، وفي الدقيقة 70 نجح خوزيه كاييخون في الوصول للمبتغي بعد كرة عرضية جميلة من الناحية اليمنى قابلها بيسراه لتسكن شباك بيتزاري.
حافظ نابولي على إيقاعه في الفترة الأخيرة من المباراة خاصة مع دخول آلان وديريس ميرتنس وكاد هيجواين أن يضيف الهدف الثاني الشخصي له بعد تمريرة من ميرتنس في عمق المنطقة ولكن كرته مرت بجوار القائم الأيمن بقليل وتواصل عمل فريق نابولي لإضافة هدف رابع لكن كلًا من ميرتنس وكاييخون لم يوفقان في الدقائق الأخيرة.