الرئيسيةالدورى الايطالىنابولي يُشعل ملعب السان باولو بانتصارٍ استثنائي على فيورنتينا

قول:

في مباراة شهدت الكثير من الفرص واللعب الجميل في قمة الجولة الثامنة من السيري آ، أسقط نابولي على أرضية ميدانه متصدر البطولة الإيطالية فيورنتينا وانتصر عليه بنتيجة هدفين مُقابل هدف ليؤكد أن منافس حقيقي على اللقب هذا الموسم رافعًا رصيده للنقطة رقم 15، بينما توقف الفيولا عند 18 نقطة مُتيحًا الآن الفرصة لإنتر وروما والبقية في الاقتراب منه، رغم العرض الجيد والمتوازن من فيورنتينا لكن قوة نابولي الهجومية مع ماورتسيو سارّي لا تتوقف بالفعل.

بدأ فيورنتينا المباراة بكثافة واضحة في وسط الملعب وتضييق للمساحات في مواجهة نجوم نابولي في الوسط مما جعل الصراع الأكبر في منطقة وسط الميدان، ومع ذلك كان الفيولا إيجابيًا على المرمى وسدد أكثر من كرة أبرزها تسديدة بيرنارديتشي والتي اصطدمت بمدافع نابولي وذهبت للركنية، ثم كانت الفرصة الأهم من البولندي “كوبا” بيسراه والتي أبعدها رينا باليد اليمنى بارتماءة جيدة في الدقيقة 16.

بعد ذلك رأينا فيورنتينا يعتمد على التراجع للخلف والدفاع ككتلة واحدة والاعتماد على الكرات المرتدة من كوبا وبيرناديتشي ولكن في الغالب كان الفريق قريبًا من بعضه وخالقًا لكثافة في منطقة العمق لمنع نابولي من القيام بعملهم الهجومي الاعتيادي.

وبعد ثلث ساعة بدأ نابولي يقترب أكثر من مناطق الفيولا ولكن باستحياء فسدد ماريك هامسيك تسديدة بيمناه أمسكها الحارس كما يجب، وأيضًا تصدى الحارس لضرب حرة من انسيني في الدقيقة 26 وسيطر عليها بسهولة، فيما عدا ذلك يتم تهديد مرمى تاتاروسانو إلا في الدقيقة الأخيرة من الشوط بعد عرضية من داخل المنطقة من انسيني لجونزالو هيجواين ولكن رأسية الأرجنتيني لم تكن جيدة وذهبت بجوار المرمى.

في بداية الشوط الثاني رأينا وجه مختلف لنابولي، البداية كانت بهدفٍ بعد 40 ثانية تقريبًا من بداية الشوط بعد تمريرة خلف الظهير الأيمن من هامسيك للورينزو انسيني الذي وضع الكرة بطريقته ولمسته الخاصة مقوسة في الزاوية البعيدة لتسكن شباك الفيولا ويتقدم نابولي بهدف للا شيء،

بعد الهدف المُبكر في هذا الشوط كان بإمكان نابولي أن يضيف هدفًا ثانيًا مع انفجار الجماهير في مدرجات ملعب سان باولو من ضربة رأسية لجونزالو هيجواين ولكن مرة أخرى لم يكن الأرجنتيني دقيقًا، مع ذلك كاد الفيولا أن يعود بعد تمريرة رائعة من البديل إيليشيتش لكالينيتش.

ورغم تفوق نابولي في هذا الوقت لكن كرة مرتدة جديدة قادها إيليشيتش ووضع الكرة خلف الدفاع للكرواتي كالينيتش نجح فيورنتينا في العودة في النتيجة وتسجيل الهدف الثاني عبر هدافه الكرواتي في الدقيقة 73، ولكن بعد دقيقتين فقط ومن ضغط متواصل للبارتينوبي نجح جونزالو هيجواين أخيرًا في ترجمة مجهوداته بعد أن تابع تمريرة ميرتنس الغير موفق وانطلق تجاه مرمى تاتاروسانو ولمس الكرة بيسراه بخبرة كبيرة لتتهادى داخل شباك الفيولا ويعود نابولي للتقدم بنتيجة 2-1 قبل ربع ساعة من النهاية.

في الدقائق الأخيرة سيطر فريق باولو سوزا على الكرة ودخل باباكار مكان توموفيتش لكي يلعب بجميع أوراقه الهجومية المُتاحة وضغط بالفعل على فريق نابولي في مناطقه ولكن الكرات الطولية السريعة لنابولي من وسط ميدانه لهيجواين وميرتنس كانت في غاية الخطورة، مع ذلك حاول الفيولا حتى الدقيقة 95 أن يضغط على نابولي ويرسل كرات لكالينيتش وباباكار لكن كانت المهمة صعبة ليخرج نابولي بانتصارٍ في غاية الأهمية للاقتراب من صدارة السيري آ.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة