Home كتاب الصحف اليومية ناصر العنزي : وبعدين مع «فييرا»؟!

ناصر العنزي : وبعدين مع «فييرا»؟!

ناصر العنزي : وبعدين مع «فييرا»؟!

ناصر العنزي

الأنباء :

 وبعدين مع «فييرا»؟!

عاصرنا الكثير من مدربي منتخبنا الوطني «الأزرق» ولم نر أو نسمع مثل ما عليه الآن من أحاديث وإشاعات حول المدرب جورفان فييرا الذي وضعوه مدربا لأكثر من فريق في كل يوم وليلة. 

والحقيقة ان هناك من يحاول زعزعة استعدادات منتخبنا للاستحقاقات المقبلة من خلال بث أخبار مغلوطة بشأن عقد المدرب مع الاتحاد، حيث أصبح مدربنا فييرا مادة يومية لأغلب البرامج اليومية، كأنه المدرب الوحيد في العالم الذي يتلقى عروضا من اندية واتحادات كما ان تنافس بعض المتعهدين أوجد حالة من التشويش والضبابية في استمرارية المدرب مع منتخبنا من اجل الانفرادية والكسب المادي.

اتحاد كرة القدم أعلن اكثر من مرة عن بقاء فييرا مدربا للأزرق وهذا أمر كاف لإسكات الإشاعات التي وصلت الى حد لا يمكن السكوت عنه ومنتخبنا مقبل على المشاركة في خليجي «22» منتصف نوفمبر المقبل، لذلك يجب على ادارة الاتحاد تهيئة الجو المناسب للمدرب ومساعديه وإبعادهم عن جو الأحاديث المشحونة هذه الأيام خصوصا ان المدرب سيدخل مرحلة الاستعداد الخارجي في الأردن مما يتطلب التركيز في الاستعداد الفني، أما بشأن القائمة التي تم استدعاؤها لكأس الخليج فلا يوجد حقيقة اللاعب «النجم» خارج التشكيلة بعد ان تساوت المستويات بين اللاعبين باستثناء الحارس خالد الرشيدي الذي نراه يستحق الانضمام الى المنتخب خصوصا ان المدرب استدعى «3» حراس مرمى من بينهم حارس احتياط.

 

٭ أجمل وأثمن ما في تأهل القادسية للمباراة النهائية بكأس الاتحاد الآسيوي أنه سيشارك في دوري أبطال آسيا في النسخة المقبلة إذا حقق اللقب على حساب أربيل العراقي، أما الفوز بكأس الاتحاد الآسيوي فلا يزيد ولا ينقص من شأن القادسية لأن الاختبار الحقيقي ومعيار التقييم لأي فريق هو الدخول في منافسة شرسة مع فرق دوري أبطال آسيا للمحترفين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here