الرئيسيةالدوري الانجليزينجم مانشستر يونايتد السابق يكشف تهديدات جماهير ليفربول له بالقتل

مانشستر يونايتد

سبورت 360- كشف النجم الفرنسي باتريس إيفرا، اللاعب السابق لنادي مانشستر يونايتد، عن تهديدات جماهير فريق ليفربول له بالقتل عام 2011 عندما كان لاعبا في صفوف الشياطين الحمر وقتها بعد أزمته مع لويس سواريز مهاجم برشلونة الحالي ولاعب الريدز السابق.

وكان لإيفرا قد تعرض لحادث عنصري بسبب بشرته السوداء عندما قام به سواريز خلال لقاء الفريقين منذ 9 أعوام، وفي اللقاء التالي رفض اللاعب الفرنسي مصافحة نظيره الأوروجوياني بسبب عنصريته تجاهه.
نجم مانشستر يونايتد السابق: تلقيت تهديدات بالقتل من جماهير ليفربول

وقال بأنه تلقى رسائل تهديد بقتله هو وعائلته من قبل جمهور ليفربول بعد إطلاق سراحهم وخروجهم من السجن، الأمر الذي اضطره لتعيين حرس خاص حوله في كل خطوة يخطوها لمدة شهرين.
وصرح إيفرا للموقع الرسمي ليونايتد: “النادي تلقى خطابات تهديد عديدة لي وكانت تقول “نحن جماهير ليفربول في السجن عندما نخرج سنقتلك أنت وعائلتك”.

وتابع: “كان لدي حرس لمدة شهرين يناموا أمام منزلي ويتبعوني في كل خطوة، كان وقتا صعبا لكنني لم أكن خائفًا”.
وأكد: “عائلتي كانت خائفة، زوجتي وأخي لكنني لم أكن كذلك، لم أكن أعلم لماذا يكرهني الناس لهذا الحد هم لم يعلموا الحقيقة”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة