الرئيسيةالدورى الايطالىنشاط محدود في سوق الانتقالات الشتوية بإيطاليا

روما (د ب أ) – غاب نابولي ويوفنتوس متصدرا الدوري  الإيطالي لكرة القدم عن الأضواء بشكل كبير خلال سوق الانتقالات الشتوية التي أغلقت الاثنين، حيث قدما نشاطا محدودا، في ظل قناعتهما بالعناصر المتواجدة حاليا بفريقيهما.

وتعاقد نابولي فقط مع لاعب خط الوسط ألبرتو جراسي من أتالانتا وضم فاسكو ريجيني على سبيل الإعارة من سامبدوريا قبل غلق سوق الانتقالات مساء الاثنين، علما بأن جراسي تعرض لإصابة في الركبة خلال مشاركته  في التدريبات قبل أيام.

أما يوفنتوس حامل اللقب، والذي يحتل المركز الثاني بفارق نقطتين خلف  نابولي، فقد حاول ضم الألماني الدولي إلكاي جويندوجان من بوروسيا دورتموند لكنه أخفق، ليواصل الاعتماد على تشكيلته الحالية التي حقق بها  12 انتصارا متتاليا ليصالح جماهيره بعد البداية المتخبطة في الموسم.

أما روما الذي عين لوتشيانو سباليتي مديرا فنيا له في منتصف يناير الماضي فيبدو أنه بدأ الاستفادة بشكل ملموس من انضمام النجم  ستيفان شعراوي إلى خط هجومه، حيث انتقل اللاعب للفريق على سبيل الإعارة  من ميلان وسجل في مشاركته الأولى مع الفريق يوم السبت الماضي.

وتعاقد ميلان أيضا مع لاعب خط الوسط الهجومي الأرجنتيني دييجو بيروتي  على سبيل الإعارة من جنوه، بينما أعار الأرجنتيني الآخر خوان ايتوربي  إلى بورنموث الإنجليزي.

وتردد أن روما حصد 18 مليون يورو (6ر19 مليون دولار) من صفقة انتقال  الإيفواري جيرفينهو إلى هيبي فورتون الصيني.

كذلك سجل المدافع البوسني إرفين زوكانوفيتش مشاركته الأولى مع روما يوم  السبت الماضي بعد أن انضم إليه بعقد إعارة من سامبدوريا.

وسعى إنتر ميلان لتعزيز قوته الهجومية بالتعاقد مع إدير من سامبدوريا،  لكن اللاعب البرازيلي الذي يندرج من أصول إيطالية لم يقدم الأداء المأمول في مشاركته الأولى عندما خسر الفريق أمام جاره ميلان صفر/3 الأحد في ديربي ميلانو.

وحصد إنتر ميلان نحو 13 مليون يورو من صفقة انتقال لاعب خط وسط الهجوم فريدي جوارين إلى شنغهاي شينخوا الصيني ، كما أعار مدافعيه أندريا رانوكيا ودودو إلى سامبدوريا بينما انتقل مارتين مونتويا إلى ريال بيتيس  الأسباني وأعلن نيمانيا فيديتش اعتزاله.

أما فيورنتينا صاحب المركز الثالث فقد غير ملامح خط هجومه بإعارة  جيوسيبي روسي إلى ليفانتي الأسباني والتعاقد مع كريستيان تيو من برشلونة  لموسم واحد.

كذلك انضم تينو كوستا إلى فيورنتينا معارا من سبارتاك موسكو الروسي،  وتعاقد النادي مع ماورو زاراتي من ويستهام الإنجليزي مقابل مليوني يورو، والمدافع التونسي يوهان بن علوان من ليستر سيتي حتى نهاية الموسم.

وكان كيفن-برينس بواتينج الصفقة الوحيدة لميلان حيث عاد للفريق قادما من  شالكه الألماني، وسمح ميلان برحيل الهولندي نيجل دي يونج بينما أنهى  فترة إعارة المهاجم أليسيو تشيرشي إلى أتلتيكو مدريد الأسباني.

وانضم تشيرشي بعقد إعارة إلى جنوه ولعب بالفعل مباراتين بقميص النادي  الذي ضم أيضا المهاجم السلوفيني تيم ماتافز من أوجسبورج الألماني الاثنين.

وتردد أن كييفو حصل على نحو تسعة ملايين يورو من انتقال ألبرتو بالوتشي  إلى سوانزي سيتي الإنجليزي ، بينما ضم أنطونيو فلورو فلوريس على سبيل  الإعارة من ساسولو.

وتضمنت صفقات إعارة المهاجمين المخضرمين أيضا، انتقال فابيو كوالياريلا  من تورينو إلى سامبدوريا وسيرجيو فلوكاري من ساسولو إلى بولونيا. أما ماركو بورييلو فقد انتقل من كاربي إلى أتالانتا الذي أصبح النادي رقم 12 في 20 صفقة انتقال شهدتها مسيرة اللاعب الاحترافية منذ عام 2001.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة