الرئيسيةالدورى الايطالىنيران الانتقادات تُحاصر رونالدو في يوفنتوس

كريستيانو رونالدو

طلب كريستيانو رونالدو من إدارة نادي يوفنتوس، قضاء فترة العزل الصحي في البرتغال، عقب توقف النشاط الرياضي تماماً في إيطاليا، إثر تفشي فيروس كورونا، في جميع أنحاء البلاد.

ولكن، النتيجة لم تكن مرضية بالنسبة لإدارة يوفنتوس، حيث طلب زملاء رونالدو في فريق السيدة العجوز العودة إلى بلدانهم كما فعل صاروخ ماديرا، وهذا الأمر نشر الفوضى داخل النادي الإيطالي.
ويتواجد رونالدو في الوقت الحالي بجزر ماديرا بعد مغادرته إيطاليا، التي كانت واحدة من الدول الأكثر تضرراً من جائحة كورونا، وقد سافر نجم يوفنتوس في بداية الشهر الحالي بعد أن أصيبت والدته بجلطة دماغية.

رئيس يوفنتوس السابق ينتقد رونالدو:
وقال كوبولي جيلي رئيس السيدة العجوز سابقاً، في تصريحات صحفية: “تعقدت الأمور عندما غادر رونالدو إلى البرتغال، وقال إنه ذاهب للاطمئنان على حالة والدته، لكنه الآن يلتقط الصور فقط في المسبح”.

وتابع رئيس اليوفي السابق تصريحاته في نفس السياق: “عندما تم استثناء رونالدو، انهار الوضع داخل النادي وأراد آخرون الرحيل، ولذلك أعتقد بأنه لم يكن يجب اتخاذ هذا القرار، إذ يتعين على الجميع البقاء في الحجر الصحي”.
وساهم نجم يوفنتوس ووكيل أعماله خورخي مينديز بمبلغ مليون يورو لثلاث وحدات للعناية المركزة لمرضى فيروس كورونا في مستشفيات البرتغال.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة