الرئيسيةخليجية"هاتريك" ويلمار يخطف فوزاً مستحقاً للإمارات على حساب الظفرة

موقع 24 :

في مباراة “دراماتيكية”، نجح نادي الإمارات في تحويل تأخره بثلاثة أهداف لهدف في الشوط الأول إلى فوز مستحق بأربعة أهداف إلى ثلاثة، على ضيفه الظفرة، في إطار مباريات الجولة الثانية لكأس الخليج العربي.

وتقدم الإمارات سريعاً في الدقيقة الأولى قبل أن يحول الظفرة تأخره المبكر لفوز بثلاثة، ولكن استعاد أصحاب الأرض زمام المبادرة ونجحوا في خطف النقاط الثلاثة وتسجيل 4 أهداف، كما كان البرازيلي ويلمار نجماً لفريقه بتسجيل ثلاثة أهداف “هاتريك”، وبهذه النتيجة رفع الإمارات رصيده إلى 3 نقاط محتلاً الترتيب الرابع خلف الأهلي، بينما قبع الظفرة في المراكز الأخيرة بلا نقاط .

بدأت الإثارة سريعاً بهدف في الدقيقة الأولى للإمارات سجله البرازيلي ويلمار في هجمة مباغتة، ولم يستغرق الظفرة طويلاً حتى يستعيد تركيزه، وكاد ديوب أن يسجل من انفراد في الدقيقة 15، وحاول الإمارات اللعب من على جانبي الملعب مستغلاً انطلاقات لاعبيه من الأطراف والعمق، ولكن المحاولات لم تسفر عن شيء، بينما نجح ديوب في الدقيقة 26 من تعديل النتيجة وتسجيل هدف العودة للمباراة للظفرة.

ودفع الفرنسي بانيد بهداف العامري بديلاً لعبد السلام جمعة، وقبل أن ينتهي الشوط الأول سجل عبد الرحيم جمعه هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 45 ليرجح كفة الظفرة الذي استعاد زمام الأمور بعد التأخر المفاجئ بهدف أول.

وفي الشوط الثاني، بسط الظفرة سيطرته، ونجح خليل العلي في ترجمة ذلك بهدف ثالث في شباك الإمارات، وبحث المدرب البرازيلي كاميلي عن الحلول في دكة البدلاء، ودفع بوليد عنبر بدلاً من اللاعب خالد خميس لتنشيط الأداء الهجومي لفريقه في الدقائق الأخيرة من الشوط، وبالفعل كانت السيطرة للإمارات بعد تأخره بثلاثة أهداف لهدف، غير أن اللاعب ويلمار كان له رأي آخر، حيث نجح في تسجيل هدفين في 3 دقائق، وكان الأول من هجمة منظمة أنهاها بهدف في الدقيقة 57 ، وعزز بهدف ثالث في الدقيقة 59، ليعيد فريقه للواجهة من جديد مدركا التعادل بعدما تأخر بثلاثية.

واستمر الضغط من الإمارات مقابل حالة من الارتباك غير المبرر من فريق الظفرة، ودفع بانيد بعلي الحمادي بدلاً من إبراهيم سعيد، وفي المقابل دفع كاميلي بهادف الزعابي بدلاً من عيسى عبد الله، وبعبد الله محمد بديلاً لويلمار جوردان.

وكاد الظفرة أن يسجل من هجمة تكتيكية منظمة انتهت عند حسن الحمادي البديل الذي سدد كرة ضعيفة في المرمى، ورد ديوب بهجمة من مجهود فردي، ولكنها انتهت دون خطورة بعدما سدد برعونة بعيداً عن الشباك، وفي المقابل نجح الإمارات في تسجيل هدف رابع عن طريق رودريغو بيمباو.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة