Home الدورى الايطالى وقفة 360 .. يوفنتوس الأقوى رغم الصعوبات مع ساري وتدخلات كونتي المترددة

وقفة 360 .. يوفنتوس الأقوى رغم الصعوبات مع ساري وتدخلات كونتي المترددة

0
وقفة 360 .. يوفنتوس الأقوى رغم الصعوبات مع ساري وتدخلات كونتي المترددة

سبورت 360 – أظهر اليوفي مرة أخرى جودته في المواعيد الكبرى هذا الموسم رغم تعثره في منتصف الطريق مع المدرب ساري وخصوصاً في الشهرين الأخرين، ولم يكن هناك موعد أفضل من ديربي إيطاليا لإظهار هذه القدرات المختبئة.

أشارت تلك المباراة التي لعبت في أجواء شبه هادئة بسبب عدم حضور جماهير أن فريق ماورتسيو ساري يملك كرة قدم جميلة يمكن لها أن تظهر بين الحين والآخر، والمفارقة المثيرة أن أبرز موعدين ظهرت بهما تلك الكرة الجميلة المتوافق مع أفكار “الساريزمو” الخاصة بالمدرب التوسكاني كانت أمام إنتر ميلان سواء في مباراة الذهاب التي فاز بها الفريق بهدفين لهدف أو في مباراة الإياب في تورينو.
وفي استعراض أبرز نقاط تلك المباراة نجد أن فريق يوفنتوس مازال يملك جودة كبيرة مقارنة بمنافسيه ولكن هناك تفاصيل أخرى صنعت الفارق اليوم..

جودة يوفنتوس وبعضاً من لمسات ساري
إنتر حاول خلق مشاكل ليوفنتوس ولكن لم يستمر بأداء قوي حتى نهاية المباراة

1- كان الهدوء وربما قلة الضغط على اللاعبين وكذلك الاستعداد البدني القوي بعد تأجيل مباراة الأسبوع الماضي عوامل لظهور اليوفي بشكلٍ قوي للغاية على صعيد الحدة البدنية والذكاء التكتيكي بين خطوطه الثلاثة.
فاليوم كان خط وسط يوفنتوس هو الأفضل على صعيد استعادة الكرات والأهم في تطبيق تعليمات المدرب بتمرير الكرات سريعاً وبسلاسة عالية افتقدها البيانكونيري في أوقات كثيرة.
مباراة مميزة لخطوط يوفنتوس الثلاثة ضد الإنتر
فريق يوفنتوس
2- على سبيل الحذر المبالغ فيه، مازال كونتي يُخطىء تقدير الوقت والكيفية المناسبة لتطوير أداء إنتر ميلان في مثل هذه المواجهات وهي ملاحظة متكررة عندما يواجه الإنتر فريقاً كبيراً.
فالإنتر حاول بشجاعة في الشوط الأول ولكن كان عمله الهجومي يفتقد الإبداع والذكاء، أو بمعنى أوضح افتقد اللمسة الأخيرة واللاعب الذكي الذي يقدم التمريرات الساحرة بين الخطوط مثل سينسي أو إريكسن الذي أدخله كونتي فقط في آخر نصف ساعة.
3- ساري وفريقه نجحوا في اختبار اليوم وربما لأنه كما أشرنا كانت ظروف المباراة خاصة، اليوم كان يوفنتوس ناجحاً في إظهار أفضل ما لديه، وخاصة في الشوط الثاني الذي لعب الفريق به بنظام وآليات ساري التي يطلبها كثيراً، وهو الأمر الذي لا يتحقق كثيراً ولكن عندما تكون هناك التشكيلة والظروف المناسبة فإننا نرى اليوفي بشكلٍ آخر تماماً.
فعلى سبيل المثال كان رامسي رائعاً في لعب دور صانع الألعاب اليوم واستغل المساحات بين خط دفاع الإنتر ووسطه عندما يحاولون التقدم للأمام، ومع دخول ديبالا في مكان كوستا صنعت المهارة عملاً كبيراً وتسببت في تسجيل ديبالا للهدف الثاني ليؤكد به الهدف الأول للويلزي رامسي الذي يحتاج لتقديم مثل هذا الأداء القوي في عدة مباريات أكثر إذا ما ساعدته قدراته البدنية.
جودة يوفنتوس متكاملة.. وكونتي يُعيق تقدم الإنتر أحياناً
رامسي وديبالا سجلا الهدفان لليوفي اليوم
4- يجب الإشارة كذلك إلى أن التحركات اليوم كانت مدروسة بين خط دفاع يوفنتوس بقيادة بونوتشي الذي لعب واحدة من أفضل مبارياته منذ فترة كبيرة إلى جانب دي ليخت وكان هناك تفاهماً مع خط الوسط في الصعود بالكرة للأمام وتشكيل الضغط المطلوب على عنا صر الإنتر التي وجدت صعوبة كبيرة في التعاون مع سرعات اليوفي ولاعبيه من الأطراف بوجود كريستيانو رونالدو وديبالا وكذلك حتى بينتانكور ورامسي الذين كانا يخلقان وصلاً ممتازاً مع الهجوم.
5- فيما يتعلق بالإنتر فنعود لنؤكد بأن كونتي مازال يخدع نفسه برهانه على عدم تغيير النسق وطريقة اللعب، ورغم أن الفريق كان جيداً في الشوط الأول وشكل بعض الخطر في عمق منطقة جزاء اليوفي وحتى في الصعود للأمام من كاندريفا ويونج من الأطراف لكن خط هجومه المكون من لوكاكو ومارتينيز كان معزولاً للمباراة الثانية على التوالي، وكأنه سيناريو مُعاد لمباراة لاتسيو.
اكتفى كونتي بتدخلات متأخرة، بإدخال إريكسن في الدقيقة 60 مكان باريلا ولكنه عاد وأخرج لوكاكو وأدخل سانشيز ثم أدخل جاليارديني مكان كاندريفا ربما لإغلاق الثغرة الموجودة بين وسط الإنتر ودفاعه، يُمكن القول أنه كان يحاول تحسين أداء الفريق بإدخال إريكسن وهو ما حدث في بعض اللقطات بالفعل لكنه عاد ليحاول إصلاح مشاكل الدفاع أمام منظومة هجوم اليوفي التي كانت متميزة مساء اليوم.
ولكن في النهاية رغم انتقاد كونتي في بعض الجزئيات ولكن يبدو أن الجودة اليوم كانت لها العامل الأهم في صنع الفارق، ولكن ربما يحتاج المدرب المرموق إلى تغيير أفكاره بعض الشىء وخصوصاً على صعيد الانتدابات فيما يتعلق بقدوم لاعبين يناسبون طريقة لعب واحدة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here