الرئيسيةمحليةوليام لـ"الرياضي": "الأزرق" عاني في الدوحة!

 

الرياضي:

كشف الهولندي وليام لوشيوس مدرب منتخب الكويت لكرة القدم للشباب حجم المعاناة التي تلقاها “الأزرق” خلال مشاركته في البطولة الخليجية لكرة القدم لمواليد (1997)، والتي جرت منافساتها في العاصمة القطرية الدوحة، حيث صرح لـ”الرياضي”: أن المنتخب تلقى خمسة إصابات دفعة واحدة عقب لقاء منتخب عمان في ختام مباريات الدور الأول للمجموعة الثانية والتي انتهت بفوز الأزرق.

وقال وليام أن المنتخب الكويتي قبل مشاركته في البطولة الخليجية كان من المفترض أن يخوض معسكر تدريبي خارجي في تركيا، ولكن بسبب عدم وجود الدعم المالي من “الهيئة” ليتم الاستقرار على السفر إلى الدوحة قبل إنطلاق “خليجي 11” بخمسة أيام لعب خلالها المنتخب مباراة ودية أمام منتخب فلسطين على هامش معسكر الفريق الفدائي بالدوحة.

وأضاف: أن “الأزرق” الكويتي أيضاً تأثر من الرطوبة العالية والتي بلغت 80%، بجانب خوض لقاءات البطولة وسط أجواء حارة تخطيت 38 درجة مئوية هو بالطبع أثر بالسلب على الفريق.. مشيراً ان المنتخب البحريني كان محظوظاً بعد استغلال فرصة وحيدة أمام مرمى الكويت في حين أهدر لاعبونا العديد من الفرص والتي كانت كفيلة بمنحنا بطاقة العبور إلى النهائي.

وأوضح وليام أن فوز الفريق بالمركز الثالث لايرضي غروره كمدرب خاصة انه خاض البطولة الخليجية بهدف التتويج بكأس البطولة، ولكن في الوقت ذاته اعتبر الحصول على الميداليات البرونزية إنجازاً وفقاً لما عاني منه “الأزرق” قبل وأثناء البطولة الخليجية.

وفي نهاية حديثه قدم مدرب الكويت للشباب شكره العميق إلى مسئولي الاتحاد القطري لكرة القدم على حسن الضيافة وحسن التنظيم مؤكداً انه لم يشاهد طيلة حياته التدريبية مثلما ما شاهده في دوحة الخير كما يقال عنها.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة