الرئيسيةمحليةويلز تخطف سلوفاكيا بصعوبة

باريس- ا ف ب – انهت ويلز اول مباراة في تاريخها في كأس اوروبا لكرة القدم بعلامة ايجابية بعد فوزها الصعب على سلوفاكيا 2-1 السبت في بوردو ضمن الجولة الاولى من المجموعة الثانية.. شهد اللقاء مشاركة لاعب الغرافة فلاديمير فايس.
وسجل لويلز جاريث بيل من ركلة حرة (10) وهال روبسون-كانو (81) ولسلوفاكيا اوندري دودا (61).
وهذه اول مرة تشارك ويلز في النهائيات القارية وثاني مرة في بطولة كبرى بعد مونديال 1958 عندما بلغت ربع النهائي، اما سلوفاكيا، التي انفصلت عن تشيكيا، فتخوض النهائيات القارية الاولى ايضا والبطولة الكبرى الثانية بعد مونديال 2010 عندما بلغت دور الـ16.
وبدأت سلوفاكيا المباراة بشكل جيد، وكاد ماريك هامسيك يسجل هدفا مباغتا بعد دقيقتين واربعين ثانية على بداية اللقاء، اذ تعرج بين المدافعين وتجاوز جيمس شيستر داخل المنطقة مسددا بيسراه ارضية تخطت الحارس، انقذها المدافع بن ديفيس ببراعة قبل ان تخترق الشباك (3).
وكما كان متوقعا ان تشهد المباراة تنافسا بين هامسيك وبيل، فقد سدد الاخير ضربة حرة حلقت خادعة الى يمين الحارس ماتوس كوزاتشيك مفتتحا التسجيل لبلاده (10).
وهذا الهدف الدولي الـ20 لبيل في 56 مباراة دولية، علما بانه ساهم في 10 من الاهداف الـ12 الاخيرة لبلاده رسميا، كما اصبح اول لاعب “بريطاني” يسجل من ركلة حرة في تاريخ كأس اوروبا.
وبعد دخوله بـ52 ثانية، عادل اوندري دودا بيسراه من داخل المنطقة بعد فاصل مهاري وعرضية ارضية من روبرت ماك تردد دفاع ويلز في التقدم لابعادها (61).
وهذا الهدف الثاني لدودا في 12 مباراة دولية.
وهذا اسرع هدف لبديل في النهائيات منذ تسجيل الاسباني خوان كارلوس فاليرون (39 ثانية) في مرمى روسيا في نسخة 2004.
ومن عرضية للبديل هال روبسون-كانو، تابع رامسي كرة خطيرة برأسه من مسافة قريبة فوق عارضة سلوفاكيا (73).
ونجح روبسون-كانو بلعب دور البديل الناجح، عندما استلم رامسي تمريرة في العمق وحاول تحضيرها لنفسه، لكن لاعب ريدينغ تابعها ارضية بيسراه الى يسار حارس سلوفاكيا (81). وهذا الهدف الدولي الثالث لكانو في 31 مباراة دولية والاول له منذ 2014. وهذا اول هدف رسمي لويلز لا يسجله بيل او رامسي منذ /اكتوبر 2014.
وانقذ القائم الايسر الحارس داني وارد من هدف التعادل بعد عرضية جميلة تابعها نيميث برأسه في القائم (86).
ضغطت سلوفاكيا في الدقائق الاخيرة بحثا عن التعادل، وانطلقت ويلز بمرتداتها، وعاند الحظ ماك بكرة صاروخية من داخل المنطقة حلقت فوق العارضة (90)، لتنجح ويلز بالعبور نحو فوز اول في النهائيات.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة