الرئيسيةالدورى الايطالىيوفنتوس يحسم موقعة باليرمو ويوسّع فارق الصدارة

يوروسبورت عربية :

حقق يوفنتوس فوزا ً سهلا ً على ضيفه باليرمو ضمن الجولة الثامنة من الكالتشيو الإيطالي.

وبهذا الفوز وسّع اليوفي الفارق مع أقرب مطارديه روما بثلاث نقاط ليصبح اليوفي برصيد 22 نقطة من 8 مباريات.

وجاءت بداية المباراة قوية جدا من قبل صاحب الارض يوفنتوس الذي سيطرة على الحصة الاولى بشكل كبير للغاية ومع ان اليوفي سيطر على مجريات الاحداث في البداية لكن لم يستيطع ان يخلق الكثير من الفرص بسبب تماسك دفاع باليرمو الذي قدم بداية جيدة على المستوى الدفاعي.

وجاءت اول فرص اللقاء عن طريق المهاجم الاسباني يورينتي الذي سدد كرة راسية قوية لكن دفاع باليرمو تصدى للكرة بشكل بارع في الدقيقة (12).

وكاد الدولي الايطالي ماركيزيو ان يدك المرمى بهدف جميل عندما سدد كرة جميلة جدا لكنها علت القائم بقليل في الدقيقة (14).

ولم يستيطع الفريق الضيف ان يهدد مرمى يوفنتوس كثيرا ولم يقدم اداءا هجوميا كبيرا بسبب الضغط العالي الذي كان يقوم به لاعبين اليوفي.

وكانت اول فرصة حقيقي للفريق الضيف عند الدقيقة (29) عندما سدد اللاعب ريجوني كرة قوية جدا من خارج منطقة الجزاء لكن دفاع اليوفي تصدى للكرة باخر لحظة الى ركلة ركنية التي كانت خطيرة على مرمى بوفون عندما علت القائم بقليل والتي سددها اللاعب فاسكويز.

وقدم يوفنتوس الجريح اداءا جيد في الدوري الايطالي على عكس ما يقدمه في دوري ابطال اوروبا مما يجعل في الفريق الابيض في حيرة من امره.

وافتتح الدولي التشيلي ارتورو فيدال اولى اهداف اللقاء في الدقيقة (32) عندما استقبل تمريرة ولا اروع من الارجنتيني تفيز لتصل الى فيدال الذي سدد الكرة بكل قوة داخل الشباك.

ولم يقدم باليرمو اي ردة فعل كبيرة بعد هدف السيدة العجوز واستمر الاداء البطيء من قبل الضيف النسر الذهبي باليرمو.

ولم يحدث الكثير من الاشياء في الدقائق الاخيرة حيث انحصر الاداء في منتصف الميدان، لينتهي الشوط الاول على تقدم مستحق لفريق السيدة العجوز بهدف فيدال.

الشوط الثاني: يوفنتوس يبدأ بقوة باحثا ً عن التعزيز ويسجّل .

ومع انطلاق الشوط الثاني بدأ اليوفي بشن هجمات نحنو مرمى باليرمو لتسجيل الهدف الثاني، وكاد اللاعب فيدال أن يعزز النتيجة لليوفي بالدقيقة 56 بعدما فشل باستغلال كرة من خطأ دفاعي وسدد الكرة بقوة فوق الخشبات الثلاث.

وبعدها بدقيقتين أضاع ماركيزيو كرة خطيرة من على مشارف منطقة الجزاء ولكنه سدد الكرة بعيدا ً عن مرمى سورينتينو.

واستمر اليوفي بشن الهجمات طامعا ً بهدف ثاني حتى حصل على مراده بالدقيقة 64 بعدما سجل لورنتي ثاني الأهداف من كرة ركنية ارتقي لها برأسية ووضعها على يمين الحارس سورينتينو.

وبقي اليوفي مسيطرا ً على مجريات اللقاء وكأنه لم يكتفي بثنائية أمام باليرمو، حيث حاول لاعبيه جاهدين إحراز هدف ثالث ولكن التكتل الدفاعي للاعبي باليرمو حال دون تسجيل هدف ثالث ليقطعوا الكرات من داخل المنطقة وامام حارس مرماهم ببراعة.

وفي الدقيقة 84 أضاع البديل جوفينكو فرصة التعزيز بهدف ثالث بعدما كسر مصيدة التسلل وسدد كرة من داخل المنطقة ولكن كرته ارتدت من قدمي الحارس سورينتينو.

وبعدها بأربعة دقائق عاد جوفينكو ليهيأ لنفسه كرة ويسددها صاروخية من خارج المنطقةو ولكن القائم الأيمن لسورينتينو تكفل بإبعادها ليحرم اليوفي من ثالث الأهداف.

واحتسب الحكم بعد انتهاء الوقت الأصلي 4 دقائق وقت بدل ضائع أضاع خلالها اليوفي ثالث الأهداف بالدقيقة الثالثة من الوقت الإضافي بعدما سدد جوفينكو كرة قوية من خارج المنطقة ولكن كرته وصلت بأحضان الحارس سورينتينو، ليطلق بعدها الحكم صافرته معلنا ً نهاية المباراة بفوز اليوفي بثنائية على باليرمو ضمن المرحلة الثامنة من الكالتشيو الإيطالي.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....