الرئيسيةالدوري الانجليزي​أزمة حراسة #وست بروميتش!

لندن- رويترز: يواجه وست بروميتش ألبيون أزمة محتملة في مركز حراسة المرمى بعدما أصيب الحارس البديل بواز مايهيل في ساقه خلال التعادل 1-1 مع ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي.

ودخل مايهيل التشكيلة الأساسية لفريقه في الدوري لأول مرة منذ موسم 2015-2016 بعد إصابة الحارس الأساسي بن فوستر في ركبته خلال اللعب مع ابنه وخروجه من تشكيلة المباراة التي أقيمت في استاد كينج باور.

ويشعر توني بوليس مدرب وست بروميتش بقلق وسيتعامل مع إصابة فوستر بحذر لأن هذا الحارس غاب عشرة أشهر في 2015 بسبب معاناته من قطع في الرباط الصليبي للركبة.

وقال بوليس “لم يكن من الممكن أبدا أن نخاطر بإشراكه في اللقاء”.

وأضاف “كان يلعب مع ابنه في الحديقة وتعرض لالتواء في الركبة وبسبب معاناته السابقة في الرباط الصليبي كنا نشعر ببعض القلق”.

واصطدم مايهيل بمنافسه جيمي فاردي مهاجم ليستر في الشوط الثاني واعترف الحارس البالغ عمره 34 عاما أنه واجه معاناة لاستكمال المباراة.

وقال بوليس “نملك فقط حارسين من أصحاب الخبرة لذا نعاني من بعض النقص”.

والحارس الثالث في وست بروميتش هو أليكس بالمر البالغ عمره 21 عاما لكنه لم يشارك بعد في أي مباراة مع الفريق.

ويحتل وست بروميتش المركز العاشر في الدوري برصيد عشر نقاط وسيخوض هذا الشهر مباراتين محفوفتين بالمخاطر خارج أرضه مع ساوثامبتون ومانشستر سيتي المتصدر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة