الرئيسية عالمية 2014 .. عام الريال وأحلى مونديال

برلين – (د ب أ):

 

في عام حافل بالأحداث الكروية المثيرة، استحوذت بطولة كأس العالم التي استضافتها البرازيل في يونيو ويوليو الماضيين على القدر الأكبر من الاهتمام هذا العام كما نالت بطولتا كأس العالم المقبلتان نصيبهما من الاهتمام والمتابعة على مدار الشهور الماضية.

وبعد انتظار طويل وترشيحات وتكهنات لم تتحقق مرارًا على مدار السنوات الماضية، انتزع المنتخب الألماني العرش العالمي وتوج بلقب كأس العالم 2014 عن جدارة بعد تغلبه على المنتخب الأرجنتيني في المباراة النهائية للبطولة.

وعلى مدار شوطي المباراة، فشل الفريقان في هز الشباك لكن يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني (المانشافت) كان يُدرك مكمن الخطورة الحقيقي في فريقه واللاعب الذي قد يصبح مفتاح الفوز باللقب.

ولذا، دفع لوف بلاعبه الخطير ماريو جويتزه في الوقت المناسب وأشركه في الدقيقة 88 ليخوض الوقت الإضافي مع الفريق.

وكان هدف جويتزه في 13يوليو على استاد ماراكانا العريق بمدينة ريو دي جانيرو من أهم الأحداث في مونديال البرازيل ومن أبرز اللحظات في تاريخ كرة القدم حيث أسدل الستار على واحدة من أبرز بطولات كأس العالم إثارة.

وبعد هذه البطولة، سيطرت النسختان التاليتان من المونديال على معظم الأجواء فيما تبقى من عام 2014.

وبعد سنوات من القلق والاضطرابات السياسية والمشاكل حول بناء الاستادات بهذه التكلفة الباهظة في البرازيل لاستضافة المونديال، أكدت البرازيل استعداداتها مع انطلاق فعاليات البطولة واستضافت بنجاح النسخة العشرين من بطولات كأس العالم.

ولكن أحلام راقصي السامبا في الفوز باللقب العالمي السادس تبدّدت وذهبت أدراج الرياح إثر انهيار الفريق بشكل لم يكن متوقعًا على الإطلاق خلال مباراته أمام المنتخب الألماني في المربع الذهبي للبطولة حيث نال الفريق هزيمة تاريخية في هذه المباراة وخسر 1/7 في مدينة بيلو هوريزونتي.

وأعادت هذه الهزيمة الثقيلة إلى الأذهان ذكريات السقوط المهين للمنتخب البرازيلي على ملعب ماراكانا أمام نظيره الأوروجواني في المباراة الختامية لمونديال 1950 بالبرازيل وهي المباراة التي اشتهرت بلقب “ماراكانازو” والتي منحت اللقب العالمي الثاني لأوروجواي بعدما كان التعادل كافيا لمنح البرازيل لقبها العالمي الأول.

وخلال المباراة أمام البرازيل في المربع الذهبي لمونديال 2014، سجّل المهاجم الألماني المخضرم ميروسلاف كلوزه الهدف الثاني للفريق في هذه المباراة وانفرد بالرقم القياسي لعدد الأهداف التي يسجّلها أي لاعب على مدار تاريخ مشاركاته في المونديال.

وظهرت مؤشرات هذه الهزيمة خلال مباراة الفريق أمام المنتخب الكولومبي في دور الثمانية حيث أصيب نيمار دا سيلفا مهاجم الفريق إثر التحام عنيف للغاية مع المدافع الكولومبي خوان زونيجا كما نال تياجو سيلفا مدافع المنتخب البرازيلي إنذارًا في المباراة هو الثاني له في البطولة ليحرمه من المشاركة في المباراة أمام ألمانيا بسبب الإيقاف.

وكان غياب نيمار وسيلفا كافيًا لإصابة المنتخب البرازيلي بالإحباط كما حرم الفريق من خبرتهما ما مهّد الطريق أمام هذه الهزيمة الثقيلة.

وبعدها، ودّع المنتخب البرازيلي البطولة على أرضه بأسوأ شكل ممكن حيث خسر صفر/3 أمام المنتخب الهولندي في مباراة تحديد المركز الثالث وكان طبيعيًا أن يستقيل سكولاري من تدريب الفريق بعد انتهاء البطولة.

وكان سكولاري واحدًا من عدة مدربين تركوا مناصبهم خلال أو بعد انتهاء المونديال البرازيلي ولكن فيسنتي دل بوسكي المدير الفني للمنتخب الأسباني ظل في منصبه رغم الخروج المبكر والمهين لفريقه من الدورالأول للبطولة التي خاضها للدفاع عن لقبه العالمي.

وكان خروجه من الدور الأول بمثابة نهاية عصر سيطر فيه هذا الفريق على الساحتين الأوروبية والعالمية حيث توج خلاله بلقب بطولة كأس الأمم الأوروبية 2008 و2012 ولقب كأس العالم 2010 .

وترك المهاجم الأوروجواني الدولي لويس سواريز بصمته الخاصة في البطولة عندما “عض” جورجيو كيليني مدافع المنتخب الإيطالي في كتفه خلال مباراة الفريقين في الدور الأول للبطولة.

وكانت هذه هي واقعة “العض” الثالثة في مسيرة سواريز الكروية ما أدى إلى قرار قاس من الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) بإيقافه تسع مباريات رسمية مع منتخب بلاده إضافة لإيقافه أربعة أشهر عن المشاركة في أي مباريات رسمية مع ناديه أو منتخب بلاده.

لكن هذا الإيقاف لم يمنعه من استكمال انتقاله من ليفربول الإنجليزي إلى برشلونة الأسباني قبل أن يعود للمشاركة في المباريات في أواخر أكتوبر الماضي إضافة لاستعادة ذاكرة الأهداف.

وعلى هامش المونديال البرازيلي، كانت هناك بعض الأمور المثيرة للجدل خارج الملعب أيضًا حيث ألقي القبض على أحد مسؤولي الفيفا بفندق معتمد للفيفا يطل على شاطئ كوباكابانا الشهير للتحقيق معه بشأن بيع تذاكر المباريات في السوق السوداء.

ورغم تفوق جويتزه على ميسي في نهائي البطولة، كانت الكرة الذهبية لأفضل لاعب في المونديال البرازيلي من نصيب النجم الأرجنتيني متفوقًا على نيمار والكولومبي جيمس رودريجيز والألمان فيليب لام وتوني كروس وتوماس مولر وماتس هولمز والهولندي آريين روبن والأرجنتينيين الآخرين خافيير ماسكيرانو وآنخل دي ماريا.

وفي بداية هذا العام، حل ميسي ثانيًا في استفتاء الفيفا على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2013 وتوج منافسه العنيد البرتغالي كريستيانو رونالدو بالجائزة للمرة الثانية في مسيرته الكروية.

ورغم فوز رونالدو بالجائزة، لم يترك اللاعب بصمة حقيقية مع منتخب بلاده في المونديال البرازيلي نظرًا لأنه لم يتعاف تمامًا من الإصابة التي عانى منها قبل البطولة.

ورغم هذا، استمتع كل من ميسي ورونالدو بعام اتسم بتحطيم كل منهما لبعض الأرقام القياسية مع ناديه ليقع عليهما الاختيار مع حارس المرمى الألماني مانويل نيوير في القائمة النهائية للمرشحين لجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العال لعام 2014.

واعتلى ميسي نجم برشلونة قائمة أفضل الهدّافين في تاريخ الدوري الأسباني ثم تصدّر قائمة أفضل الهدّافين في دوري أبطال أوروبا.

كما تألق رونالدو بشكل هائل في هز الشباك خلال 2014 وقاد ريال مدريد للقب دوري أبطال أوروبا بالتغلب في النهائي على جاره ومنافسه العنيد أتليتيكو في نهائي مدريدي تاريخي للبطولة.

كما اختتم الريال مسيرته في 2014 بإحراز لقب كأس العالم للأندية بالتغلب في النهائي على سان لورنزو الأرجنتيني بطل كأس ليبرتادوريس بمدينة مراكش المغربية.

وأكمل أشبيلية الهيمنة الأسبانية على الساحة الأوروبية بالتغلب على بنفيكا البرتغالي بركلات الترجيح في نهائي مسابقة الدوري الأوروبي.

وأنهى أتليتيكو فترة صيامه عن الألقاب والتي امتدت لتسعة مواسم احتكر فيها برشلونة والريال اللقب قبل أن يحرز أتليتيكو اللقب في موسم 2013/2014.

ولم تشهد بطولات الدوري الكبيرة الأخرى في أوروبا مفاجآت كبيرة حيث أحرز مانشستر سيتي لقب الدوري الإنجليزي وحافظ يوفنتوس على لقب الدوري الإيطالي وكذلك فعل بايرن ميونيخ في الدوري الألماني (بوندسليجا) بعد موسم اتسم بتحطيم العديد من الأرقام القياسية علمًا بأنه كان الأول للفريق بقيادة المدرب الأسباني جوسيب جوارديولا.

وحافظ بايرن في ذلك الموسم على ثنائية الدوري والكأس في ألمانيا.

وشهد 2014 وفاة عدد من أعظم لاعبي كرة القدم السابقن مثل الأسطورة البرتغالي إيزيبيو والأسطورة الأرجنتيني-الأسباني ألفريدو ستيفانو والنجم الإنجليزي توم فيني.

كما توفي كل من تيتو فيلانوفا المدير الفني السابق لبرشلونة ومواطنه لويس أراجونيس المدير الفني السابق للمنتخب الأسباني الفائز بلقب يورو 2008.

وتسبّب تفشي وباء الإيبولا بغرب أفريقيا في مطالبة المغرب بتأجيل استضافتها لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2015 ولكن الاتحاد الأفريقي للعبة (كاف) رفض هذا وقرّر نقل البطولة، التي تنطلق فعالياتها في 17 يناير المقبل، إلى غينيا الاستوائية لتقام في نفس موعدها المحدّد سلفًا.

وبالنسبة للفيفا، انتهى عام 2014 مثلما بدأ، انصب معظم الجدل في الأسابيع الأخيرة على بطولتي كأس العالم 2022 في قطر والتحقيقات التي أجريت بشأن بطولتي 2018 و2022 .

ويقرر الفيفا في 2015 إمكانية نقل البطولة إلى فصل الشتاء في قطر كما أشار الفيفا مؤخرًا إلى أنه سينشر نسخة منقحة من التقرير الكامل للتحقيقات التي أجريت بشأن بطولتي 2018 و2022 رغم تأكيده على عدم إعادة التصويت على أي من البطولتين.

وكان تقرير مختصر أصدره هانز يواخيم إيكر رئيس الغرفة القضائية بلجنة القيم في الفيفا الشهر الماضي برّأ ملفي 2018 و2022 من أي مخالفات.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

ميلان منفتح على بيع رافائيل لياو

رافائيل لياو - ميلان - الدوري الإيطالي وكالات : يجب على نادي ميلان اتخاذ بعض القرارات الصعبة، ومنها بيع النجم البرتغالي رافائيل لياو لتغيير عناصره...

رسالة ميسي بعد قيادة الأرجنتين للفوز على الأوروجواي

ليونيل ميسي - منتخب الأرجنتين - كوبا أميركا 2020 وكالات : احتفل ليونيل ميسي مهاجم برشلونة بفوز منتخب بلاده الأرجنتين على منتخب الأوروجواي بهدف نظيف،...

الهلال يُعلن موعد المعكسر الإعدادي للموسم الجديد

االهلال - الدوري السعودي سعودي 360 – كشفت تقارير صحفية، موعد معسكر الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال السعودي، وذلك استعدادًا للموسم الجديد 2021-2022. ...

موعد مباراة منتخب إيطاليا ضد ويلز القادمة والقنوات الناقلة

موعد مباراة منتخب إيطاليا سبورت 360 ــ سيكون موعد مباراة منتخب إيطاليا القادمة يوم الأحد 20 يونيو الجاري، ضد نظيره ويلز، في الجولة الثالثة من دور المجموعات من بطولة يورو 2020 كأس أمم...

تطورات جديدة بشأن مفاوضات الاتحاد مع علي مبخوت

علي مبخوت مهاجم الجزيرة ومنتخب الإمارات سعودي 360 – كشفت تقارير صحفية، آخر مستجدات مفاوضات نادي اتحاد جدة، بشأن التعاقد مع علي مبخوت، مهاجم الجزيرة...