الرئيسيةعالمية5 دروس مستفادة من انتصار الزمالك على المصري

وكالات : – عادت بطولة الدوري المصري المثيرة كالعادة أمس الخميس بمباراة وحيدة بين الزمالك والمصري البورسعيدي المؤجلة من الجولة الرابعة عشرة التي انتهت بفوز المارد الأبيض من المدافع الهداف محمود علاء.

وجاء فوز الزمالك بصورة مثيرة للغاية على المصري البورسعيدي بسبب الغيابات الكثيرة التي ضربت القلعة البيضاء أمثال طارق حامد ويوسف أوباما بداعي الإصابة وإيقاف كلا من عبد الله جمعة وإمام عاشور وشيكابالا.
ويستعرض موقع “سبورت 360 ” في التقرير التالي أبرز الدروس المستفادة من فوز الزمالك على المصري البورسعيدي بهدف.

ثقة كارتيرون مستمرة
وثق الفرنسي باتريس كارتيرون، في الشابين حسام أشرف وأسامة فيصل خلال المباريات الودية الخمسة التي خاضها الزمالك قبل مباراة المصري البورسعيدي.

ولم يتوقف كارتيرون عن الثقة بحسام أشرف وأسامة فيصل حيث إنه دفع بالأول في محل يوسف أوباما كصانع ألعاب لكنه لم يظهر بالشكل المطلوب والتمريرات المميزة كما يفعل أوباما رغم مجهوده البدني الكبير لمدة 71 دقيقة بينما اسامة فيصل شارك في الشوط الثاني منذ الدقيقة 77 وظهر بشكل جيد في تلك الفترة.
وبعث كارتيرون برسالة قوية لشباب قطاع الناشئين بالاعتماد عليهم خلال الفترة المقبلة وتحديدا حسام أشرف وأسامة فيصل لأنهما يستحقان ذلك كما صرح الفرنسي بعد المباراة.
مشكلة دون حل
لا يوجد في تشكيلة نادي الزمالك لاعبا قادر على تعويض طارق حامد الذي غاب عن لقاء المصري أمس بداعي الإصابة بعدما ظهر بديله محمد حسن بشكل متواضع للغاية وكان يستحق الطرد بالشوط الأول.
وحاول باتريس كارتيرون، الاعتماد على الجوكر أحمد سيد “زيزو” في مركز طارق حامد بعد خروج محمد حسن بالدقيقة “77” الذي لا يجيد في هذا المركز لكنه حاول القيام بالدور المطلوب منه لكنه يؤدي أفضل في الجناح الأيمن والأيسر.
وسيجد نادي الزمالك لمشكلة عدم وجود بديل لطارق حامد في السوق الصيفي سواء بضم نبيل عماد “دونجا” من بيراميدز أو محمد عبد العاطي من وادي دجلة لكنها سوف تستمر حتى نهاية الدوري ودوري أبطال أفريقيا بسبب الخطأ الكارثي في عدم التعاقد مع بديل قوي منذ الصيف الماضي.
قتالية الزمالك
بعد تراجع مستوى الزمالك في العشر دقائق الأخيرة من لقاء المصري البورسعيدي بعد ضغط رجال المدرب طارق العشري من أجل تدارك التعادل، لقد ظهر لاعبو القلعة البيضاء بصورة قتالية الذي يظهر في تألق محمد عبد الشافي بتمريرة محمود وادي إلى إيمكي كريستين إزي قبل نهاية اللقاء.
وخلال اللقاء كان دفاع نادي الزمالك جيدا للغاية ويقاتل الثنائي محمود علاء ومحمود الونش على كل كرة مع الظهيرين عبد الشافي وحازم إمام.
ويعتبر محمود علاء نجم لقاء الزمالك والمصري البورسعيدي أمس لأنه سجل هدف الفوز بجانب تدخلاته المميزة الدفاعية طيلة المباراة.
استغلال الفرص
لم يستغل نادي الزمالك الفرص المتاحة له أمس ضد المصري البورسعيدي لذلك الهدف الوحيد جاء من أقدام المدافع محمود علاء.
وتبارى مصطفى محمد في تضييع الفرص لأنه كان قادرا على تسجيل هاتريك بطريقة سهلة لولا سوء تعامله واختياره الحلول الصعبة وليست السهلة وهى مشكلة طبيعة لأنه ابتعد عن المباريات لفترة طويلة ويفتقد لحس التهديفي لكنها غير محبوبة في المباريات الكبيرة والمقبلة.
خطة العشري لم تنجح
اعتمد طارق العشري على خطة الهجمات المرتدة في طريقة لعبه 4-4-2 ضد الزمالك رغم الغيابات الكثيرة التي ضربت القلعة البيضاء، لكن الخطأ القاتل في التمركز في الركلة الركنية تسبب في خسارة الفريق بهدف يتيم.
وحاول طارق العشري تفعيل أداء المصري البورسعيدي في الربع الأخير من المباراة لكن التوفيق وسوء تعامل محمود وادي وعناصر الهجوم تسبب في خسارة الفريق النقاط الثلاثة وحرمانه من نقطة يتيمة.
لكن مردود النادي المصري طيلة اللقاء كان جيدا للغاية بعد توقف طويل عن المباريات الرسمية نتيجة أزمة كورونا ونفس الأمر للزمالك الذي حقق المطلوب بحصد النقاط الثلاثة التي تقربه من هدفه بحصد وصافة الدوري.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....