الرئيسيةعالمية5 منتخبات مهددين بالغياب عن المونديال! 

بوينس آيرس -د ب أ: اتخذت تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا منحى غير متوقع، فقد بات الثلاثي الأرجنتيني ليونيل ميسي والتشيلي أليكسيس سانشيز والكولومبي خاميس رودريجيز يواجهون في مرحلتها الأخيرة شبح الغياب عن المونديال مع منتخبات بلادهم.

وتتربع البرازيل على صدارة التصفيات برصيد 38 نقطة وضمنت تأهلها للمونديال، تليها أوروجواي في المركز الثاني برصيد 28 نقطة وهي أقرب المنتخبات للتأهل أو على أقل تقدير خوض الملحق الفاصل أمام نيوزيلاندا.

ولايزال الأمل يحدو كل من تشيلي وكولومبيا (26 نقطة) والأرجنتين وبيرو (25 نقطة) وباراجواي (24 نقطة) في التأهل للمونديال من خلال المرحلة الأخيرة في التصفيات.

وتضمن تصفيات أمريكا الجنوبية، التي تضم 10 فرق، تأهل المنتخبات الأربعة الأولى مباشرة للمونديال، فيما يلعب المنتخب صاحب المركز الخامس ملحقا فاصلا أمام بطل أوقيانوسيا.

وستتسم المباريات الخمس التي ستلعب في توقيت واحد في المحطة الأخيرة من تصفيات أمريكا الجنوبية اليوم بالتوتر الشديد نظرا لغموض الموقف بالنسبة للمراكز الأربعة المتبقية.

وبعد أن خسر ثلاث بطولات كبرى لعبها مؤخرا، وهي كأس العالم 2014 وكوبا أمريكا 2015 و2016، يواجه المنتخب الأرجنتيني خطرا محدقا بالغياب عن مونديال روسيا 2018 ويحل المنتخب الأرجنتيني ضيفا على نظيره الإكوادوري، حيث يحتاج ميسي ورفاقه على ارتفاع ألفين و800 متر عن سطح
البحر إلى تحقيق الفوز لكي يضمن على الأقل خوض الملحق الفاصل.

وقد يكون التعادل كافيا للأرجنتين للتأهل إلى المونديال الروسي، كما قد يؤهلها الفوز للملحق الفاصل، ولكن هذا كله يعتمد على نتائج الفرق الأخرى.

وعلى الجانب الأخر، يواجه منتخب تشيلي مهمة صعبة عندما يلتقي مع البرازيل اليوم في مدينة ساو باولو، حيث يحتاج الفريق بطل أمريكا الجنوبية إلى الفوز لكي يحجز مقعدا له في كأس العالم.

ويستعد المنتخب الكولومبي لخوص مباراته الأخير في التصفيات أمام بيرو في ليما، عاصمة الأخيرة، حيث سيتأهل الفائز من هذا اللقاء إلى المونديال مباشرة.

وقد يطيح التعادل ببيرو من الصراع، فيما يبقي على أمال كولومبيا في خوض الملحق الفاصل، طبقا لنتائج باقي المباريات.

ومن أجل أن تبقي على حلمها في التأهل، تحتاج باراجواي إلى الفوز على ملعبها على فنزويلا، ولكنها حتى مع الفوز ستخسر فرصتها في التأهل إذا فازت كل من الأرجنتين وتشيلي بمباراتيهما.

ويستضيف المنتخب الأوروجوياني نظيره البوليفي.

وتفاديا لإثارة الشكوك حول المباريات التي ستشهد صراعا مريرا بين مختلف المنتخبات التي لا تعتمد على أنفسها فقط في التأهل، قام اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول”، كما فعل في المرحلة السابقة، بتعيين حكام برازيليين لجميع مباريات المرحلة الأخيرة من تصفيات
المونديال ماعدا مباراة البرازيل وتشيلي، التي سيديرها حكم من الإكوادور.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة