الرئيسيةالدوري الانجليزيغيابات جديدة في دفاع #مانشستر_يونايتد أمام #توتنهام

قول :

ومورينيو يصف رحيل بايلي إلى الجابون بالخسارة الفادحة…

أسقط المدير الفني لمانشستر يونايتد «جوزيه مورينيو» ثنائي خط الدفاع «لوك شو وكريس سمولينج» من حساباته في مباراة الفريق القادمة أمام توتنهام هوتسبير بالجولة ال15 من البريميرليج على ملعب أولد ترافورد بسبب الارهاق والإصابة – على الترتيب -.

ولم يظهر كريس سمولينج مع مانشستر يونايتد منذ الخسارة الفادحة بأربعة أهداف نظيفة من تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج في أكتوبر الماضي، حيث تعرض لإصابة في القدم.

بينما يُكافح لوك شو من مشاكل جسدية مختلفة بسبب قلة الراحة، وهو ما أبعده عن مباراة زوريا في الجولة الأخيرة من دور مجموعات الدوري الأوروبي والتي انتصر فيها مانشستر يونايتد بهدفين دون رد، قبل سحبه من مباراة إيفرتون في عطلة نهاية الأسبوع.

وكان أطباء مانشستر يونايتد يحضرون لإشراك الثنائي في مباراة توتنهام، لكنهم أخبروا مورينيو بعدم جاهزيتهما بعد خضوعهما لاختبار لياقة بدنية اليوم الجمعة.

وأجاب مورينيو عندما سئل عن إمكانية عودة الثنائي قائلاً «لا، ليس يوم الأحد».

ومن حسن حظ مورينيو، تعافى المدافع الإفواري «إيريك بايلي» من إصابة الركبة، وظهر بمستوى متميز في مباراة زوريا، لكنه لن يتوفر للفريق في الشهر المقبل بسبب سفره إلى الجابون للمشاركة مع منتخب بلاده في نهائيات كأس أمم أفريقيا 2017.

وعلق مورينيو على هذا الموضوع بقوله «بالتأكيد غياب بايلي سيكون خسارة كبيرة بالنسبة لنا، لهذا دعونا نأمل في عودة سمولينج، يمكن أن يتعافى في الوقت المناسب ليحل محله في التشكيلة، وجوده سيكون هامًا مع هذا الكم الكبير من المباريات، نحن بحاجة لكل لاعب».

وأتم «في الوقت الراهن لدينا فيل جونز وإيريك بايلي وماركوس روخو يمكنهم لعب دور قلب الدفاع. سنواجه توتنهام ثم وست بروميتش وريدينج ووست هام يونايتد، في تلك الفترة يوجد العديد من المباريات ومن المهم أن يكون لديّ كل لاعب».

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة